جريدة الشاهد اليومية

السبت, 09 فبراير 2019

سمو ولي العهد في قلوب الكويتيين

في كل عام، وفي السابع من شهر فبراير، يتبادل الكويتيون التهاني بمناسبة ذكرى تزكية سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد ولياً للعهد.
ففي العام 2006 أصدر صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، حفظه الله ورعاه، مرسوماً أميرياً بتزكية سمو الشيخ نواف الأحمد ولياً للعهد، وذلك بعد مسيرة حافلة بالعطاء للكويت وأهلها من خلال المناصب القيادية التي تقلدها سمو الشيخ نواف الأحمد، والتي أثبت خلالها أنه يمتلك شخصية قيادية فذة، تتمتع بالحكمة والشجاعة معاً، ولديها القدرة على اتخاذ القرار في الوقت المناسب.
ويحظى سمو الشيخ نواف الأحمد بمكانة كبيرة في قلوب اهل الكويت، وذلك لأنهم يعلمون جيداً أنه يضعهم في قلبه، ويحرص على خدمتهم وتلبية مطالبهم، وهكذا فإنهم يبادلون سموه نفس المشاعر وهي سمة متأصلة في الكويت، من حيث الولاء والمحبة والتلاحم بين القائد والرعية، وبين الحاكم والمحكوم، وهو ما جعل الكويت في مقدمة البلدان التي تنعم بالأمن والاستقرار، وتتجلى فيها الوحدة الوطنية بأبهى صورها، ولذلك ظلت الكويت وستبقى بإذن الله تعالى واحة للسلام والعدالة.
نسأل الله العلي القدير أن يحفظ الكويت، وان يتولى أميرنا صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد برعايته وحفظه ويطيل في عمره، وأن يحفظ سمو ولي عهده الأمين الشيخ نواف الأحمد، وأن تبقى الكويت عامرة بالخير والأمان.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث