جريدة الشاهد اليومية

الوزير تهرب من كاميرات الصحافة

العام الدراسي بدأ بالفوضى ووجبات الطعام الفاسدة

أرسل إلى صديق طباعة PDF

6(51).JPGكتب محسن الهيلم:
كشف انطلاق العام الدراسي الجديد قصورا واضحا في استعدادات وزارة التربية وسلبيات عديدة لم يتم تجاوزها رغم اجازة الصيف الطويلة وملايين الدنانير التي صرفت. وقد بدأ عدد من أولياء الأمور سحب ابنائهم من فصولهم بعد ان لمسوا التخبط والعشوائية في اغلب مدارس التربية وسوء التنظيم، حيث ان اغلب اجهزة التكييف وبرادات المياه تالفة، بالاضافة إلى وجود وجبات فاسدة قدمت للتلاميذ في عدد من المدارس. أما وزير التربية نايف الحجرف فقد نفذ جولة تفقدية سرية ما دفع البعض لتسمية ذلك »بالهروب الكبير« بعيدا عن الصحافيين وعدسات كاميراتهم. بينما شهد مبنى التربية اعتصام عدد من المعلمات بسبب نقلهن من مدارسهن بسبب وجود أبنائهن فيها. طالع ص 4

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث