جريدة الشاهد اليومية

المارة استرحموهم من أجل إنقاذه

رجال الإطفاء يتفرجون على شاب كويتي يحترق في سيارته

أرسل إلى صديق طباعة PDF

9(102).jpgكتب محسن الهيلم:
في مشهد مأساوي لا يصدقه عقل حدث فعلا في الكويت، فقد احترق شاب في سيارته، بعد ان اصطدمت مركبته الجيب بسيارة اخرى على الدائري الثاني باتجاه تقاطع دمشق ومقابل مركز اطفاء الشهداء ثم شبت فيها النيران ولم يستطع الخروج من السيارة وانحشر داخلها.
وقد ابلغ احد المارة رجال الاطفاء الذين حضروا وتوقفوا بعيدا عن النيران خوفا من انفجار السيارة واكتفوا بالمشاهدة بينما كان عدد من المارة يحاولون تحطيم الزجاج لانقاذ قائد السيارة.
وكان المارة يتلفتون في كل حين نحو رجال الاطفاء يناشدونهم الاقتراب لانقاذ السائق لكنهم ظلوا خائفين واكتفوا بالوقوف عن بعد ولم يستطع المارة انقاذ الشاب رغم كل ما بذلوه.
وذكرت اسرة الشاب المتوفى انها ستتقدم ببلاغ رسمي للجهات المختصة ضد الادارة العامة للاطفاء بينما تقدم احد رجال الاطفاء الى مخفر الفيحاء يتهم احد المارة بسبه وقذفه خلال تواجده قرب الحادث المذكور.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث