جريدة الشاهد اليومية

اعتبرت الموضوع شخصياً وعلى المتضرر اللجوء للمحاكم

الحكومة ترفض طلب الأغلبية مهاجمة خلفان

أرسل إلى صديق طباعة PDF

6(138).jpgبرغم الانتقادات المتكررة والهجوم المتواصل على سياسة الحكومة الداخلية والخارجية، التي ما انفكت كتلة الأغلبية المبطلة تكيلها لسمو الشيخ جابر المبارك، الا انها عندما يتعلق الأمر بتغريدات قائد شرطة دبي ضاحي خلفان تلجأ الأغلبية للحكومة كي تقف في صفها ضد خلفان.
ووفق مصدر مطلع فإن الحكومة رفضت تضمين بيان اجتماعها الاسبوعي اي فقرة تتعلق بهذا الأمر تنفيذا لطلب أطراف بالأغلبية، مشيرا الى ان الحكومة اعتبرت تغريدات خلفان مجرد رأي شخصي حول عدد من الشخصيات ومن يرى نفسه متضررا من هذه التغريدات فطريق المحاكم مفتوح، كما ان باستطاعته ان يرد عليه بالأسلوب الذي يراه.
وأشار المصدر الى ان الحكومة ترى ان الكثير من أعضاء الأغلبية سبق وان هاجموا الفريق ضاحي خلفان من خلال تغريداتهم ومازالوا يهاجمونه، فالحكومة تنأى بنفسها عن هكذا مواضيع، لا سيما وان خلفان لم يتهجم على الكويت في كل التغريدات المنسوبة اليه.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث