جريدة الشاهد اليومية

السعدون ينسق معهم لغسل عقول الشباب.. وخطة لاستفزاز الأمن واستخدام التويتر لشتم كل من ينتقد المعارضة

آخر صرعات الأغلبية.. مؤتمر حوار وطني لسكرتارية النواب

أرسل إلى صديق طباعة PDF

1(46).JPGبعد فشل الاجتماعات والمشاورات التي عقدها نواب كتلة اغلبية 2012 في الآونة الأخيرة التي أثبتت عدم نجاحها في الدعوة الى الخروج الى ساحة الارادة يحاول بعض النواب طرح فكرة عقد مؤتمر حوار وطني.
وذكرت مصادر ان نواب الاغلبية يحاولون من خلال هذا المؤتمر ايهام القوى الشبابية بأنهم شركاء في القرار كما يحاولون استعادة ثقة القوى الشبابية التي قاطعت بشكل كبير جميع ما يطرحه نواب الاغلبية.
وأضافت ان قيادات اغلبية 2012 اجتمعت مع سكرتارية النواب والمحسوبين عليهم وأوعزت لهم لطرح افكارهم واجنداتهم خلال المؤتمر لتضليل القوى الشبابية بأن من يطرح هذه الاجندات هم الشباب وليس نواب الاغلبية.
وأشارت الى ان اجتماعات سرية يجريها عراب كتلة الاغلبية احمد السعدون مع بعض اعضاء الاغلبية في الدوائر الثانية والرابعة والخامسة لتكثيف جهودهم في الدواوين في المرحلة المقبلة بسبب عزوف شباب هذه المناطق عن المشاركة في كل ما يطرحه نواب الكتلة وكانوا اكثر فعالية من غيرهم في محاربة افكارهم ومخططاتهم الاخيرة التي باءت جميعها بالفشل.
كما اوعز الى مجموعة من النواب تكثيف جهودهم بالتواجد المطول في مواقع التواصل الاجتماعي والرد على أي شخص ينتقد اعمال كتلة الاغلبية ومحاولة رفع سقف الشتائم والسب والقذف على الحكومة والمس بكرامتها والتعدي على بعض رموز الدولة خلال المرحلة المقبلة.
كما اوعز لبعض السكرتارية لاستفزاز رجال الامن ومحاولة الاحتكاك بهم والمواجهة حتى يتم افتعال قضية جديدة للحديث عنها خلال المرحلة المقبلة واتهام الحكومة بضرب الشعب الكويتي ومحاولة اقناع المجاميع الشبابية واستدرار عطفهم بأن الحكومة تقوم بضربهم.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث