جريدة الشاهد اليومية

هندي يلتقي عائلته بعد 20 عاماً من اختطافه بأميركا

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_65_16777215_0___images_1-2018_Ls12(4).pngاجتمع شمل عائلة هندية، بعد 20 عاما من افتراق طفل لم يتجاوز الثالثة من عمره، عن عائلته، التي بقيت في الهند، بينما غادر هو إلى الولايات المتحدة بعد أن تبنته عائلة أميركية.
ولم تعرض العائلة ابنها للتبني، بل اختطف منها وبيع في عام 1999 لملجأ أيتام كان يعرض فيه أطفال للتبني بشكل غير قانوني.
وبحسب ما نشرت هيئة الإذاعة البريطانية «بي بي سي»، لم يدخر الأبوان جهدا ولا مالا في البحث عن ابنيهما. فقد اضطرا لبيع منزلهما لتمويل عملية البحث، وكانا يتتبعان أي مصدر للمعلومات حتى وإن كان شائعة من الشائعات.
وتوصل تحقيق كان يجريه مكتب التحقيقات المركزي الهندي في القضية إلى أن أفيناش يعيش مع عائلة أميركية في ولاية ويسكونسن الأميركية.
وبمساعدة أحد المحامين، تمكن الأبوان من لقاء ابنهما الذي يحمل الآن شهادة في إدارة الشؤون المالية، وزارهما في مدينة تشيناي للقائهما لأول مرة بعد 20 عاما.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث