جريدة الشاهد اليومية

أحلام فنية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

ينام المرء ويحلم بأن الفن عندنا في الكويت عاد إلى ما كان عليه من روعة وجمال فيغفو هانئ البال سعيدا ثم يصحو في الصباح الباكر ظاناً ان حلمه اصبح حقيقة، فيفاجأ انه كان يعيش أضغاث احلام وان ما رآه مجرد اوهام، فالفن ما زال كالرجل المسن الذي يعاني من امراض مزمنة وهذا هو الحال، ودوام الحال، من المحال ورحم الله فن زمان.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث