جريدة الشاهد اليومية

«أويل برايس»: عوامل إيجابية تدفع أسعار النفط للارتفاع إلى مستويات جيدة

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_82_16777215_0___images_1-2018_e1(110).pngأوضح ردولف هوبر الباحث في شؤون الطاقة ومدير أحد المواقع المتخصصة، أن فرص استعادة الأسعار المرتفعة للنفط الخام ما زالت كبيرة ومرجحة خلال العام الحالي، مشيرا إلى أن التعافي سيكون مدفوعا من الصين التي ستظل في موقعها كمشتر كبير للطاقة وستقلص  اعتمادها على الفحم. وأضاف هوبر أن «معدل نمو الاقتصاد الصيني سيظل قويا على الرغم من الانخفاضات التي تحدث على فترات في الناتج الصناعي الصيني إضافة إلى تداعيات الحرب التجارية»، متوقعا أن يخمد الصراع التجاري بين الصين والولايات المتحدة خلال العام الحالي، مشددا على أن العالم ليس مستعدا لخسارة دور بكين الرائد في عالم الطاقة.
من ناحيته، يقول مدير شركة رويال داتش شل للطاقة في أستراليا تسوي يجنوفيتش، «إن العام الجديد سيكون خطوة مهمة في طريق الوصول إلى طاقة أنظف وأوفر وبأسعار معقولة، لذا من الأرجح ألا ترتفع الأسعار كثيرا عن المستويات الحالية».
وشدد يجنوفيتش على ضرورة أن تركز شركات الطاقة العالمية خلال العام الحالي على الاستثمار في الطاقة النظيفة في شتى أنحاء العالم، مشيرا إلى أهمية الحاجة إلى خفض الانبعاثات العالمية.
وأضاف أن «الطموح إلى تقليل البصمة الكربونية في منتجات الطاقة سينمو، وسيتراجع الكربون في منتجات يستخدمها المستهلكون بنسبة 20 % بحلول عام 2035، و50 % بحلول عام 2050 تماشيا مع التقدم المجتمعي إضافة إلى استمرار التقدم فيما يتعلق بالسيارات الكهربائية ونمو الاعتماد عليها». من جانبه، يقول المحلل في «أويل برايس» توم كول: «إن هناك عوامل إيجابية على نحو واسع في السوق وهو ما يدفع الأسعار للارتفاع إلى مستويات جيدة في 2019 بفعل عدد من العوامل أبرزها مؤشرات التقارب في الموقفين الأميركي والصيني في ظل توجه ثنائي لقطع بعض الخطوات الجادة والسريعة لإنهاء الحرب التجارية».

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث