جريدة الشاهد اليومية

إندونيسيا: نزوح 40 ألفاً جراء موجات تسونامي

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_56_16777215_0___images_1-2018_LS4(13).pngارتفع عدد الأشخاص الذين نزحوا من منازلهم بعدما ضربت أمواج مد عاتية «تسونامي» مناطق ساحلية بجزيرتي جاوا وسومطرة بإندونيسيا إلى أكثر من 40 ألفاً.
وذكرت الوكالة الإندونيسية للتخفيف من أثر الكوارث أن عدد النازحين ارتفع إلى 40386، حيث تمكن رجال الإنقاذ من الوصول إلى مناطق نائية كان يصعب بلوغها في السابق، وقاموا بإجلاء أشخاص منها.
وقال المتحدث باسم الوكالة، سوتوبو بورو نوجروهو، للصحافيين، إنه «جرى إجلاء المزيد من القرويين في سيبيسي، وهي جزيرة مأهولة قريبة من جزيرة آناك كراكاتو البركانية في مضيق سوندا، إلى البر الرئيسي في لامبونج سيلاتان».
وأضاف: «تقع الجزيرة على بعد نحو 19 كيلومترا من الجبل البركاني، ويبلغ عدد سكانها 2814 نسمة وجرى إجلاء 1600 منهم، سنواصل إجلاء بقية القرويين هناك».
وتراجعت حصيلة القتلى المُعلنة من 430 إلى 426، بعدما ظهر أنه جرى الإبلاغ عن هوية بعض الأشخاص مرتين لدى نقاط الطوارئ بمقاطعتي باندجلانج وسيرانج، وهما من المقاطعات الخمس التي تضررت جراء موجات تسونامي، التي ضربت إقليمي لامبونج وبانتين.
ويوجد شواطئ شعبية وأكواخ بالمقاطعتين اللتين تقعان في إقليم بانتين، وقد كانت مكتظة بالسياح الذين يقضون عطلة نهاية الأسبوع قبل عيد الميلاد «الكريسماس» عندما اجتاحت أمواج تسونامي هذه المناطق يوم السبت الماضي.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث