جريدة الشاهد اليومية

الخالد: الإنجازات القطرية في البنى التحتية محل إعجاب للجميع

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_67_16777215_0___images_1-2018_L3(213).pngكتب سلامة السليماني:

أكد الشيخ صباح الخالد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية عمق ومتانة العلاقات الكويتية القطرية.
وقال الخالد على هامش حفل استقبال أقامته السفارة القطرية لدى البلاد بمناسبة ذكرى العيد الوطني لقطر إن «العلاقة الكويتية القطرية قوية ومتينة يرعاها سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد وسمو أمير قطر الشيخ تميم بن حمد ويدعمها الشعبان الشقيقان».
وأضاف أن «الإنجازات الكبيرة التي تحققت في قطر والطفرات الكبيرة في البنى التحتية محل إعجاب الجميع وصولا إلى عام 2022 لنفرح جميعا بإقامة أكبر حدث في المنطقة وهو استضافة الأشقاء في قطر مونديال كأس العالم».
ورفع أسمى آيات التهاني والتبريكات لقطر بهذه المناسبة: ونسأل الله العلي القدير أن يديم نعمة الأمن والأمان ودوام التقدم والازدهار وكل عام وقطر بخير».
وحضر حفل الاستقبال سمو الشيخ ناصر المحمد الذي أعرب في تصريح للصحافيين بهذه المناسبة عن أطيب التهاني لقطر قيادة وشعبا بذكرى العيد الوطني.
وقال سمو الشيخ ناصر المحمد: «نتمنى لقطر وأميرها سمو الشيخ تميم بن حمد  وللشعب القطري كل الرخاء والنجاح»، مضيفا «كل عام والجميع بخير وهذا يوم خليجي لجميع الدول الخليجية».
من ناحيته هنأ نائب وزير الخارجية خالد الجارالله «الأشقاء في قطر على الإنجازات الكبيرة التي تحققت لهم»، معربا عن التطلع إلى مزيد من هذه الإنجازات «وأيضآ نتطلع إلى علاقات وتنسيق أوثق مع الأشقاء في قطر».
وأضاف الجارالله: «نهنئ سمو الشيخ تميم بن حمد أمير قطر والحكومة والشعب القطري بهذه المناسبة العزيزة وأنا سعيد أن أشارك أشقاءنا في قطر هذه المناسبة ونعتبرها مناسبة وطنية كويتية»، لافتا إلى أن «العلاقات الكويتية القطرية قوية وحيوية وراسخة».
بدوره، أعرب السفير القطري لدى الكويت بندر بن محمد العطية في كلمة خلال الاحتفال عن تشرفه «بالعمل سفيرا لبلادي في الكويت بلد أمير الإنسانية والخير والسلام سمو الشيخ صباح الأحمد أمير الحكمة والتواضع الذي جعل أمن واستقرار الخليج والمنطقة في صدر أولوياته وبذلك نال الوسام الرفيع من تقدير ومحبة شعوب العالم كافة».

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث