جريدة الشاهد اليومية

الأمير عزى الرئيس العراقي بالضحايا

فاجعة السيول في العراق: مقتل 7 وفقدان العشرات

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_56_16777215_0___images_1-2018_2(186).pngاجتاحت السيول مناطق متفرقة في العراق أمس ما أدى إلى مقتل سبعة أشخاص، إضافة الى فقدان العشرات، وأعلنت الحكومة العراقية تشكيل خلية أزمة لمتابعة الوضع في مدينة «الشرقاط» بمحافظة صلاح الدين بعد سقوط سبعة قتلى هناك نتيجة هطول أمطار وسيول مدمرة.
وعزى سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، الرئيس برهم صالح رئيس العراق ورئيس مجلس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي بضحايا سيول الأمطار، سائلا سموه المولى تعالى أن يتغمد الضحايا بواسع رحمته ومغفرته وأن يمن على المصابين بسرعة الشفاء والعافية وبأن يتمكن المسؤولون في البلد الشقيق من تجاوز آثار هذه الكارثة الطبيعية, كما بعث سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد ببرقيتي تعزية إلى الرئيس العراقي برهم صالح وإلى رئيس الوزراء ضمنهما سموه خالص تعازيه وصادق مواساته.
وذكرت الحكومة العراقية في بيان ان رئيس الوزراء عادل عبد المهدي يتابع شخصيا وبشكل مستمر تطورات السيول المدمرة التي ضربت «الشرقاط» ومناطق اخرى من محافظتي «صلاح الدين» و«نينوى» ما أدى الى موت وفقدان عشرات من المواطنين
وانهيار جسر.
واشار البيان الى ان عبد المهدي وجه بتشكيل خلية ازمة من قيادة عمليات «صلاح الدين» وبقية التشكيلات المدنية في الحكومة المحلية مدعومة بالمروحيات والآليات الثقيلة للتدخل الفوري والإشراف المباشر على عمليات الإنقاذ لتقليل الخسائر البشرية والمادية وتعزيز الدفاعات ضد الزيادة المتوقعة في مناسيب المياه في
اليومين المقبلين.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث