جريدة الشاهد اليومية

رئيس مجلس الامة الكويتي يؤكد عمق العلاقات الكويتية المصرية ويرفض الاساءات التي تعرضت لها النائب الهاشم

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_800_600_0_0___images_1-2018_8bbf888a-7556-47a5-b764-cffdfd2789ab.jpgأكد رئيس مجلس الامة الكويتي مرزوق علي الغانم اليوم الاحد عمق العلاقات بين الكويت وجمهورية مصر العربية على مستوى القيادة والحكومة والشعبين الشقيقين معربا عن رفضه للاساءات التي تعرضت لها النائب صفاء الهاشم والتي تجاوزت النقد المباح.
وقال الغانم في تصريح للصحفيين في مجلس الامة "تحدثت كثيرا في هذا الموضوع والمؤكد لا يحتاج إلى تأكيد فيما يتعلق بعمق الروابط التاريخية بين البلدين".
واوضح انه "فيما يتعلق بالتصريحات التي صدرت من الجانبين فكل تصريح من أي شخص سواء كان برلماني أوغيره يعبر عن نفسه" مشيرا الى ان النائب صفاء الهاشم كان لها تصريحات تعبر عن وجهة نظرها.
وأفاد ان هناك بعض الردود على وجهة النظر وهذه الردود إذا كانت وفق النقد المباح فهي مقبولة مشيرا الى ان وجود بعض الردود التي خرجت عن حدود النقد المباح وعن الرد على وجهة النظر وأساءت للنائب صفاء الهاشم اساءات بالغة "وهو أمر مرفوض كما يرفضه الكثير من الأخوة في مصر".
وتابع "أقول للاخت الهاشم محشومة عن بعض هذا الكلام ومن يتحدث عن وجهة نظر راقية.. هذا يحترم ولكن من يسيء اساءات بالغة لا نقبلها من أي طرف سواء الكويت أو مصر ونتمنى منها لا تلتف له".
واوضح انه "بخصوص الجوانب الموضوعية الكل له الحق في ابداء وجهة نظره وأن كنت اتمنى من الجميع أن يأخذ بعين الاعتبار العلاقات التاريخية الحيوية والمهمة في وقت نحتاج فيه إلى التعاضد والتعاون وتوحيد الصفوف".
وذكر ان "هذه صفحة وطويت واسدل الستار على هذا الموضوع" مشيرا الى مشاركته في مداخلتين مع برنامجين في الاعلام المصري وبالتالي "فالموضوع انتهى والعلاقة بين الكويت ومصر ستظل كما كانت قوية ومتينة وراسخة بإذن الله".
من جهة اخرى وفي رده على سؤال بشأن موقف النائب الحميدي السبيعي فيما يخص عضويته في لجنة التحقيق في ازمة الامطار قال الغانم ان "قرار المجلس كان تزكيته في اللجنة بالتالي هو عضو في اللجنة بغض النظر عن حضوره اجتماعهم اليوم من عدمه والاجراءات اللائحية تؤكد أنه ما زال عضو في اللجنة مالم يتخذ المجلس قرارا آخر في الجلسة المقبلة".
وكان مجلس الامة الكويتي قد وافق في جلسته التكميلية يوم الأربعاء الماضي على تشكيل لجنة تحقيق برلمانية بشأن تداعيات الأمطار مكونة من ثلاثة نواب هم الحميدي السبيعي والدكتور عادل الدمخي وخالد العتيبي على أن تنجز هذه اللجنة تقريرها خلال شهرين.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث