جريدة الشاهد اليومية

طبيب كويتي متخصص: متلازمة الشخير والاختناق التنفسي أثناء النوم منتشر بنسبة 4 إلى5 بالمئة عالميا

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_760_397_16777215_0___images_1-2018_fb639307-ba62-496e-bf99-213ef09b69df.jpgكشف رئيس مجلس أقسام الأنف والأذن والحنجرة رئيس قسم الأنف والأذن بمستشفى زين الدكتور مطلق السيحان اليوم السبت أن مرض متلازمة الشخير والاختناق التنفسي أثناء النوم ينتشر بنسبة 4 - 5 بالمئة حول العالم.
وقال السيحان في تصريح صحفي على هامش انتهاء الورشة الأولى ‎لجراحات وأمراض متلازمة الشخير والاختناق التنفسي أثناء النوم إن الورشة قامت للمرة الأولى بنقل بث حي من غرفة العمليات إلى مسرح مستشفى زين لعمليات الشخير والاختناق التنفسي تم هناك تبادل الآراء والخبرات مع المختصين والجراحين ومشاهدة أحدث التقنيات الجراحية التى قام بها الاطباء الزوار.
وأكد في هذا الصدد أن استقطاب الزوار والجراحين المختصين يحد من مسألة العلاج بالخارج موضحا أن الورشة حققت نجاحات منقطعة النظير حيث تم مناظرة عدد من المرضي بالعيادة بواسطة الاطباء الزائرين وتم عمل العمليات الجراحية اللازمة لعدد من هؤلاء المرضى.
وثمن الدعم الذي قامت به وزارة الصحة لإنجاح هذه الورش كما أنها تقوم بالدعم الدائم للأقسام مايمكنهم من جلب الاطباء الزوار والحد من الحاجة للعلاج بالخارج وبالأخص تخصص الأنف والأذن والحنجرة خصوصا بمختلف فروعه الدقيقة.
وفيما يخص الخطة المستقبلية للعمل بمستشفى زين قال انها تتضمن تنظيم العديد من ورش العمل في الفترة القادمة لصقل الخبرات الجراحية للأطباء العاملين بالمستشفى ما سينعكس ايجابا على الخدمات الطبية المقدمة للمرضى.
من جهته كشف استشاري الأنف والأذن والحنجرة بمستشفى زين الدكتور عبدالمحسن التركي إن معظم الدراسات تصل حاليا بنسب الشخير وضيق التنفس إلى 19 بالمئة وهو مؤشر خطير لأن هذه النسب سترتفع معها نسب إصابات السكري وضغط الدم والقلب مشددا على أن هذا المرض يصيب كذلك الأطفال ويؤثر على تحصيلهم العلمي.
وقال التركي إن الورشة كانت عن متلازمة الشخير والاختناق التنفسي أثناء النوم وأجريت للمرة الأولى مع أطباء زائرين مضيفا انها كانت لتوعية الأطباء عن مرض الاختناق التنفسي أثناء النوم وعوارضه ومسبباته وإمكانية علاجه.
وعن مضاعفات هذ المرض أوضح التركي ان له مضاعفات كثيرة كمرض السكري وضغط الدم وأمراض القلب والجلطات الدماغية والعجز الجنسي والاكتئاب.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث