جريدة الشاهد اليومية

برشلونة يتخلص من فاليكانو في الوقت القاتل

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_65_16777215_0___images_1-2018_S3(159).pngنجا نادي برشلونة بأعجوبة من فخ مضيفه رايو فاليكانو، وتغلب عليه بنتيجة 3-2، في مباراة مثيرة تغيرت نتيجتها أكثر من مرة على مدار شوطيها، اليوم السبت، في إطار الجولة الـ 11 من عمر الليغا.
تقدم برشلونة بهدف مبكر سجله لويس سواريز في الدقيقة العاشرة، وتعادل لفاليكانو خوسيه بوزو في الدقيقة 35.
وأضاف ألفارو غارسيا، الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة 57، قبل أن يرد الضيوف بهدفين لعثمان ديمبلي وسواريز في الدقيقتين 87 و90.
ورفع برشلونة، رصيده إلى 24 نقطة ليعزز صدارته لجدول الليغا، بينما تجمد رصيد رايو فاليكانو عند 6 نقاط في المركز الـ 19.
ولم يترك برشلونة، فرصة لمنافسه، لالتقاط الأنفاس، وهز شباكه سريعًا بكرة طولية انفرد على إثرها، جوردي ألبا من الجهة اليسرى، لكنه فضل تمريرها إلى لويس سواريز، ليسجل الهدف الأول للضيوف.
رد رايو فاليكانو كان بطيئا بانطلاقات لأدفينكولا وأدريان إمباريا، بدون خطورة على مرمى الألماني آندريه تير شتيغن.
وبحلول الدقيقة 30، انتفض فاليكانو بقوة وكاد خوزيه بوزو، أن يهز الشباك، إلا أن تسديدته مرت بجوار القائم.
بعدها بخمس دقائق، تسلم بوزو الكرة وسددها رائعة دون مضايقة لتسكن الشباك، بعد الارتطام بالقائم الأيسر.
واستجمع برشلونة قواه مجدًدا للإجهاز على منافسه، لكن راكيتيتش وبوسكيتس وكوتينيو وآرثر لم يجدوا المساحات الكافية لصنع الهجمات، قبل أن يباغت لويس سواريز، كل من في الملعب بتسديدة في القائم بعد تمهيد من رافينيا.
انقلبت الأمور رأساً على عقب في الشوط الثاني، وبدأ برشلونة، بمحاولة هزيلة لرافينيا قبل أن يغادر ليشارك مكانه الفرنسي عثمان ديمبلي.
وشكل فاليكانو،خطورة كبيرة من الهجمات المرتدة، حيث تصدى تير شتيغن لانفراد تام، ومرت تسديدة مبولا بجوار القائم الأيسر.
ومن عرضية جهة اليمين، انقض راؤول دي توماس، على الكرة برأسه لتصطدم بالقائم الأيسر، ويكملها ألفارو جارسيا في الشباك، ليكافئ  مدربه بعد وقت قليل من مشاركته.
وتواصلت الإثارة حتى الدقائق الأخيرة، ولم ييأس لاعبو برشلونة، وكان لويس سواريز السلاح الأخطر بتسديداته ورأسياته، قبل أن يأتي الفرج بهدف التعادل عن طريق عثمان ديمبلي قبل النهاية بـ 3 دقائق.
وقبل أن يفيق لاعبو فاليكانو ومدربهم من الصدمة، أكمل لويس سواريز عليهم بهدف ثالث في الدقيقة الأخيرة، لينتزع العملاق الكتالوني، فوزًا مثيرًا،
بنتيجة 3-2.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث