جريدة الشاهد اليومية

عمادي: حجاجنا بخير ويؤدون مناسكهم بكل سهولة ويسر

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_67_16777215_0___images_1-2018_1(114).pngكتب أحمد يونس:

باشر حجاج بيت الله الحرام منذ مغيب شمس أمس الاثنين الموافق التاسع من شهر ذي الحجة، النفرة إلى مشعر مزدلفة بعد الوقوف على صعيد عرفات، حيث أدوا الركن الأعظم من فريضة الحج، وتعالت أصوات الحجيج بالتكبير والتهليل والتلبية طوال الطريق اقتداء بسنة النبي محمد عليه الصلاة والسلام.
وبدأ الحجيج نفرتهم إلى «مزدلفة»، لجمع الجمرات استعداداً لرمي جمرة العقبة الكبرى في يوم النحر، وهو أول أيام عيد الأضحى ثم الحلق أو التقصير ثم يتحللون من إحرامهم تحللا أصغر.وسيستمر الحجاج في رمي الجمار خلال الأيام الثلاثة التالية والتي تسمى بـ«أيام التشريق»،ثم يعود الحجاج مرة أخرى إلى مكة المكرمة لأداء طواف الإفاضة، والتحلل نهائيا من إحرامهم وأداء طواف الوداع استعدادا لمغادرة المشاعر.
وبدورها قامت السلطات السعودية بتوفير أفضل الخدمات ليؤدي ضيوف الرحمن النسك وهم آمنون مطمئنون، من حيث انتشار رجال الأمن والمرور والدفاع المدني والحرس الوطني والكشافة وغيرها من الجهات الحكومية المساندة بكثافة عبر مواقعهم المعدة لتنظيم حركة السير ومساعدة ضيوف الرحمن، فيما حلقت الطائرات العمودية فوق الطرقات التي يسلكها ضيوف الرحمن لمتابعة رحلتهم وفق خطة الحركة المرورية والترتيبات المساندة لسلامة الحجاج.
ويعد مشعر مزدلفة ثالث المشاعر المقدسة التي يمر بها الحجيج ويقع بين مشعري منى وعرفات ويبيت الحجاج فيه بعد نفرتهم من عرفات ثم يؤدون صلاتي المغرب والعشاء جمعا وقصرا ويجمعون منها الحصى لرمي الجمرات في مشعر منى اليوم وفي أيام التشريق الثلاثة.
وفي هذا السياق، رفع رئيس بعثة الحج الكويتية فريد عمادي أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد وإلى سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد ورئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك وإلى الحكومة والشعب الكويتي بمناسبة عيد الأضحى المبارك.
وطمأن عمادي سمو أمير البلاد وسمو ولي العهد وسمو رئيس الوزراء بسلامة واستقرار وضع حجاجنا الذين يؤدون مناسكهم بكل يسر وسهولة معرباً عن سعادته البالغة بسلامة جميع الحجاج، متمنياً استمرار أوضاعهم الحسنة حتى عودتهم إلى الكويت سالمين غانمين.
وأشار إلى أن جميع الأمور تسير في بعثة الحج والحملات الكويتية وفق ما هو مخطط له من قبل البعثة، وكل شيء يتم وفق ما كنا نريده ونتمناه، وقد تحقق ذلك بعد فضل الله عز وجل، نتيجة للجهود الكبيرة التي بذلتها حكومة خادم الحرمين الشريفين لإنجاح موسم الحج هذا العام.
وأشاد بجميع أعضاء بعثة الحج الكويتية، وما قاموا به طوال الفترة الماضية من متابعة وإشراف وتفتيش على الحملات، وتنفيذ واتباع تعليمات الجهات المسؤولة في المملكة العربية السعودية، كل ذلك جعلها تصل إلى المرحلة الحالية من حالة الاستقرار والاطمئنان على وضع الحجاج، وتحافظ على المكانة المميزة التي اكتسبتها طوال السنوات الماضية، وتحقق النجاح من موسم إلى آخر، وهذا ما جعلها تواصل الريادة مقارنة بمثيلاتها من دول العالم الإسلامي.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث