جريدة الشاهد اليومية

بلغ عددها 140 مشروعاً في خطة 2018/2019

الكويت تتخذ خطوات هامة لتعزيز مشاريع التنمية خلال الفترة المقبلة

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_100_16777215_0___images_1-2018_1(112).pngاتخذت الكويت خطوات هامة خلال الفترة الماضية لدعم مشاريع التنمية في البلاد وذلك بهدف تنشيط الاقتصاد المحلي وتنويع مصادر الدخل والحد من الاعتماد على النفط.
وبلغ اجمالي المشاريع المدرجة في خطة التنمية 2018 2019 يبلغ 140 بينها 119 مشروعا مستمرا من خطط سابقة و21 مشروعا جديدا.
وارتفعت نسب الانفاق على المشاريع حيث بلغت قيمة الاعتمادات المالية للمشاريع في الخطة الحالية نحو 4.4 مليارات دينار مقارنة بـ 3 مليارات دينار لكل من الخطتين السابقتين 2016/2017 ثم 2017/2018.
وبلغ اجمالي المشاريع في المرحلة التنفيذية خلال الربع الاول في خطة التنمية 2018-2019 70 مشروعا وفي المرحلة التحضيرية 45 مشروعا بينما بلغ عدداً المشاريع التي لم تبدأ بعد 25 مشروعا. وتواجه هذه المشاريع عدد من التحديات حيث أكد خالد مهدي الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية ان هناك 441 تحديا بينها 164 تحديا اداريا و80 تحديا ماليا و116 تحديا فنيا و72 تحديا لدى جهات رقابية وتسعة تحديات لاسباب تشريعية، مبينا انه تم التغلب على 322 تحديا بنسبة 73% من اجمالي التحديات التى واجهت تنفيذ المشروعات.
وبلغ عدد المشروعات الاستراتيجية 21 مشروعا باعتمادات مالية بقيمة 3.7 مليار دينار انفق منها 2.9% بنهاية الربع الاول وستة مشروعات استراتيجية في ركيزة اقتصاد متنوع مستدام وستة مشروعات في ركيزة بنية تحتية متطورة واربعة مشروعات لركيزة رعاية صحة عالية الجودة واربعة مشروعات في ركيزة بيئة معيشية مستدامة ومشروع في ركيزة رأسمال بشري ابداعي. وفيما يخص المشروعات الاستراتيجية التي دخلت المرحلة التنفيذية فقد بلغت نسبة الانجاز في مشروع مجمع الشقايا للطاقة المتجددة 9ر90% وجسر جابر 86.2% والوقود البيئي 85.8% ومصفاة الزور 55% ومستشفى الصباح الجديد 53.1% وميناء مبارك الكبير 51.6%.
كما ان نسب الانجاز في المباني الجديدة في مستشفى الفروانية 44.5% ومدينة صباح السالم الجامعية 42.8% والمبنى الجديد في مستشفى العدان 34.8% وتوسعة مطار الكويت 26.1% ومشروع مدينة المطلاع 27.5% ومشروع تطوير المدرج الشرقي في المطار الدولي 22.7%.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث