جريدة الشاهد اليومية

المري: مؤسسة الإنتاج حققت تجربة التجديد بلياقة عالية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_66_16777215_0___images_1-2018_F3(95).pngأكد الامين العام المساعد للشؤون التشريعية والقانونية في الامانة العامة لمجلس التعاون الخليجي السفير حمد بن راشد المري على اهمية المكانة التى تحتلها مؤسسة التعاون الخليجي, ووصفها بانها أبرز ثمار التعاون الخليجي المشترك على الصعيد الاعلامي والفنى . وأشاد المري خلال زيارته مع الوفد المرافق له بالتطور الكبير الذى تعيشه المؤسسة في هذة المرحلة من مسيرتها العامرة بالانجازات الخالدة .
وتأتى زيارة السفير حمد بن راشد المري الى مؤسسة الانتاج البرامجي المشترك ضمن نشاطات اسبوع فعاليات ايام مجلس التعاون الخليجي في الكويت والذى  يقام بالتعاون مع  وزارة الاعلام الكويتية .
وفي ختام جولته الى مقر المؤسسة قال الامين العام المساعد للشؤون التشريعية والقانونية في الامانة العامة لمجلس التعاون الخليجي: « محل اعتزاز وافتخار ما شاهدناه اليوم . حقيقة يثلج الصدر, اليوم تأكد لنا فعلا . أن مسألة الاستمرار والتجدد والتطور ما هى الا قرار, وهذا القرار وبكل جدارة استطاع ان يتخذة الاخ على الريس مدير عام مؤسسة الانتاج البرامجي المشترك لمجلس التعاون لدول الخليج العربية . واخوانه وأخواته في هذة المؤسسة على الباس هذه المؤسسة العريقة ثوبا جديدا يتماشي مع الواقع الحالي, مع احتفاظها بجذورها واصلها الخليجي, بل استطيع القول بان مؤسسة الانتاج حققت تجربة التجديد بلياقة عالية .
وتابع السفير حمد بن راشد المري قائلا بان مؤسسة الانتاج هى من كانت الرائدة في تجميع شعوب دول المنطقة مع انطلاق مسيرة مجلس التعاون الخليجي .
من جانبة قام مدير عام مؤسسة الانتاج البرامجي المشترك على الريس بمرافقة الامين العام المساعد للشرون التشريعية والقانونية في الامانة العامة لمجلس التعاون الخليجي والوفد المرافق له في جولة في قطاعات المؤسسة, مسلطا الضوء على  مسيرتها والانجازات التى تحققت, وايضا خطط التطوير الى شملت كافة قطاعاتها وانتاجاتها الفنية والاعلامية الجديدة . كما اشاد الريس بالدعم الذي تحظي به المؤسسة من لدن الامانة العامة لمجلس التعاون الخليجي والدول الاعضاء في المؤسسة . وشملت الجولة ايضا التعرف على احدث الاستديوهات والتجهيزات والمعدات وايضا الخطط البرامجية الجديدة .
كما قام المستشار الاعلامي للمؤسسة فخري عوده بالترحيب بالضيوف والتعريف بالابعاد التربوية والاعلامية التى تسير عليها المؤسسة والتى باتت اليوم بمثابة البيت الإعلامي لمواطنى دول مجلس التعاون الخليجي .

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث