جريدة الشاهد اليومية

الصدر يشترط ألا يكون رئيس الحكومة المقبل ... مزدوج الجنسية

العراقيون يقاضون التحالف الدولي لقتله مدنيين

أرسل إلى صديق طباعة PDF

كشفت مصادر حقوقية في العراق، أن منظمات حقوقية تعمل مع أطراف حكومية وسياسية لمقاضاة التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة لتسببه بقتل المدنيين في الحرب ضد تنظيم «داعش» في العراق، مؤكدة أن «إحدى منظمات المجتمع المدني تعمل على توثيق كل الانتهاكات، التي ارتكبها التحالف الدولي والطيران الأميركي في العراق خلال مرحلة الحرب على داعش، لتقديمها للحكومة العراقية المُقبلة وللمؤسسات الدولية بُغية مُقاضاة التحالف».
وأضافت أن «أطرافا سياسية عراقية تناهض سياسة الولايات المتحدة الأميركية في العراق، تعمل على حث نوابها في البرلمان المُقبل للضغط على الحكومة العراقية من أجل العمل وفق ما ستقدمه المنظمة الحقوقية».
من جهته قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إن الحكومة بصدد نشر لوائح بأسماء المسؤولين المحالين إلى «النزاهة» بتهم الفساد قريبا.
وكانت مواقع مقربة من مكتب مقتدى الصدر أكدت أن زعيم التيار الصدري حدد المواصفات التي يجب أن يتحلى بها المرشح لمنصب رئيس الوزراء الجديد حتى يصوّت له تحالف سائرون.
وذكرت الوثائق، أن على رئيس الوزراء المقبل أن يكون مستقلاً، وألا يكون من مزدوجي الجنسية.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث