جريدة الشاهد اليومية

مفوض اممي يثني على مساهمات الكويت بالتعامل مع الازمات لاسيما في اليمن

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_760_417_16777215_0___images_1-2018_44d7cf17-120c-4f5a-ba47-4d8d97feceaa.JPGأثنى مفوض الامم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي اليوم الاربعاء على التضامن الإنساني المتواصل الذي تقدمه دولة الكويت للمفوضية لما له من اثر بالغ في التخفيف من معاناة المتضررين من الازمات والكوارث.
جاء ذلك في تصريح ادلى به غراندي الى وكالة الانباء الكويتية (كونا) اثر اجتماعه مع مندوب دولة الكويت الدائم لدى الامم المتحدة والمنظمات الدولية الاخرى في جنيف السفير جمال الغنيم بمقر مفوضية اللاجئين.
واكد غراندي دور دولة الكويت كإحدى الجهات الإنسانية الرئيسية المانحة في المنطقة والعالم مضيفا ان المفوضية ممتنة لقيادة الكويت وحكومتها وشعبها لكرمهم الثابت تجاه النازحين قسرا سواء كانوا من طالبي اللجوء أو اللاجئين أو النازحين داخليا وممن هم بحاجة ماسة إلى الدعم".
واوضح ان الاجتماع مع السفير الغنيم قد تناول دعم دولة الكويت لبرامج المفوضية الخاصة باليمن اذ من شأن هذا الدعم الذي جاء في الوقت المناسب أن يمكن المفوضية على نحو واسع من التخفيف من معاناة الأشخاص المتأثرين بإحدى أسوء الأزمات في العالم.
ولفت الى وجود أكثر من مليوني نازح داخل اليمن منهم 950 الفا مصنفين كنازحين داخليا الى جانب ما يقرب من 280 الفا من اللاجئين وطالبي اللجوء المسجلين في اليمن معظمهم من الصومال وإثيوبيا.
وذكر غراندي انه "سيكون للمساهمة الكويتية أثر مباشر على حياة كل هؤلاء وظروفهم المعيشية حيث أنها ستوفر لهم المساعدة والحماية الإنسانية المباشرة في وقت يستمرون فيه بإظهار عزيمة راسخة في مواجهة إحدى الأزمات الإنسانية الأكثر إلحاحا في المنطقة".

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث