جريدة الشاهد اليومية

التعادل السلبي يصعد بفرنسا والدنمارك إلى الدور الثاني

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_67_16777215_0___images_1-2018_s5(1).jpgتعادل منتخب فرنسا مع نظيره الدنمارك في مباراة سلبية أقيمت امس  الثلاثاء بالجولة الثالثة من المجموعة الثالثة ليتأهل الفريقان إلى الدور الثاني.
وضمنت فرنسا بهذا التعادل صدارة المجموعة لترفع رصيدها إلى 7 نقاط، لينتظر وصيف المجموعة الرابعة بين منتخبات نيجيريا، الأرجنتين وأيسلندا.
كما حجز منتخب الدنمارك المركز الثاني برصيد 5 نقاط، ليواجه كرواتيا في الدور الثاني.
غلب على أداء الفريقين الحذر في الشوط الأول مع محاولات فرنسية أكثر ولكنها غير مؤثرة على المرمى بتسديدة خادعة لأوليفيه جيرو أبعدها الحارس كاسبر شمايكل من المقص الأيمن وتسديدات أخرى ضعيفة لعثمان ديمبلي وأنطوان غريزمان، وضربة رأس من رافائيل فاران بعيدا عن القائم الأيسر.
على الجهة الأخرى كان كريستيان إيريكسن عنوان الخطورة الوحيد للدنمارك، حيث كاد يسجل بعد مرور 30 دقيقة من هجمة مرتدة سريعة أحبطها الحارس الفرنسي ستيف مانداندا بجسده، وفي الشوط الثاني سدد مرتين الأولى أبعدها مانداندا بصعوبة وأخرى بجوار القائم الأيمن.
تحسن أداء الديوك نسبيا في الشوط الثاني بنزول البديلين بينامين ميندي ونبيل فقير مكان لوكاس هرنانديز وغريزمان، لتنشط الجبهة اليسرى بانطلاقات وعرضيات ميندي، وكاد فقير أن يسجل من تسديد قوية.
أما مدرب الدنمارك فأشرك فيكتور فيشر وكاسبر دولبرج مكان بيوني سيستو وأندرياس كورنيليوس، إلا أن قلبي دفاع فرنسا فاران وكيمبيمبي والظهير الأيمن جبريل سيدبيه كانوا في شبه نزهة بينما ضمن كانتي وستيفن نزونزي الاستحواذ في وسط الملعب.
وفي الدقيقة 77 شارك كيليان مبابي مكان ديمبلي في آخر تبديلات ديديه ديشامب، وعاد فقير ليسدد كرة قوية أبعدها شمايكل بصعوبة بالغة لينقذ مرماه من محاولة خطيرة بالدقيقة 82، ويعزز سجل فريقه خاليا من الهزائم في الدور الأول.