جريدة الشاهد اليومية

هدف كروس القاتل في السويد يدخل تاريخ «الماكينات» المونديالي

رويس: بعض الألمان يرغبون في إقصاء «المانشافت» من الدور الأول

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_64_16777215_0___images_1-2018_S14.jpgصرح ماركو رويس نجم منتخب ألمانيا وفريق بوروسيا دورتموند بأن هناك بعض الألمان كانوا يرغبون في إقصاء المنتخب من منافسات بطولة كأس العالم 2018 المقامة حالياً على الأراض  الروسية.
وتعرض منتخب ألمانيا حامل اللقب في النسخة الماضية بالبرازيل للكثير من الانتقادات بعد خسارته في مباراته الأولى بمجموعته أمام المكسيك بهدف نظيف.
وكان الخروج من الباب الضيق قريبًا من منتخب ألمانيا، بعد تأخره في مباراته أمام منتخب السويد التي أقيمت مساء أمس السبت بهدف نظيف، ولكن ماركو رويس أحرز هدف التعادل، وسجل توني كروس هدف الفوز بالثواني الأخيرة من اللقاء.
وتحدث ماركو رويس للصحافيين حسب موقع «جول» بنسخته العالمية قائلاً «هناك عدد كبير من الألمان يرغبون في خسارتنا؟ أعتقد أن هذا صحيح، وهو شيء أصابنا بالدهشة».
وتابع «الكثير من الألمان يتمنون خروج المنتخب من الأدوار الأولى، ولكنني أعتقد بأننا أظهرنا روح الفريق على الرغم من تقدم السويد بالنتيجة».
وأكمل «بالطبع شعرنا بالصدمة بعد هدف السويد، ولكننا عدنا سريعًا، وحققنا الفوز، وكان بإمكاننا أن نحرز العديد من الأهداف، ولكننا وصلنا إلى الهدف المنشود».
وقاد النجم الألماني توني كروس منتخب بلاده لتحقيق فوز ثمين على نظيره السويدي «2-1» ضمن منافسات المجموعة السادسة لمونديال روسيا 2018.
وسجل كروس هدفا «قاتلا» في الدقيقة «95»، أنعش به حظوظ ألمانيا في المنافسة على إحدى البطاقتين في المجموعة السادسة المؤهلتين إلى الدور الثاني.
ووفقا لشبكة «أوبتا» للإحصائيات، فإن هدف كروس الذي جاء في الدقيقة «95»، هو أكثر هدف متأخر سجله منتخب ألمانيا في تاريخ مشاركاته في نهائيات كأس العالم على الإطلاق.
وبفوزها على السويد، ارتقت ألمانيا إلى المركز الثاني في سلم ترتيب المجموعة السادسة برصيد 3 نقاط، ويتحتم عليها الفوز في الجولة المقبلة الأخيرة أمام كوريا الجنوبية، لمواصلة حملة الدفاع عن لقبها في بطولة كأس العالم.
ووصف يواكيم لوف، المدير الفني لألمانيا، هدف لاعبه توني كروس في شباك السويد ببطولة كأس العالم لكرة القدم في روسيا بأنه من طراز عالمي.
وأكد لوف: «لم نكن سعداء بعد نهاية الشوط الأول؛ لأننا أضعنا الكثير من الفرص، ولكن شخصية وروح الفريق ظهرت في الشوط الثاني، لذا فإننا نستحق هذا الفوز».
وأضاف: «يجب أن نثني على عودة توني كروس بعد خطئه في هدف السويد، لقد كانت تصويبته من طراز عالمي، وكان يستحق هذا الهدف».
وأوضح لوف: «حققنا فوزًا مهمًا جدًا، نحن نستحق ذلك، بعد أن قاتلنا إلى النهاية، آمل أن يمنحنا دفعة كبيرة في البطولة».
من جانبه، قال توني كروس: «هدف السويد كان خطئي لكن الأمر تم حله في النهاية، لدي إحساس أن العديد من الأشخاص في ألمانيا يتمنون خروجنا وسيكونون سعداء، لكننا لن نجعل الأمر سهلًا، فليس من السهل رمينا في الشارع».
واعترف كروس بكون ألمانيا استحقت الفوز، مشددًا: «كنا نستحق الفوز، وليس مهمًا أن يكون ذلك في الدقيقة الأخيرة، حصلنا على عدة فرص لتسجيل هدفين أو ثلاثة في الشوط الأول؛ لكن فجأة وجدنا أنفسنا متأخرين في النتيجة 0-1».