جريدة الشاهد اليومية

«الداخلية»: تفعيل العمل بالمادة الخاصة بأوامر الصلح

أرسل إلى صديق طباعة PDF

ذكرت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بوزارة الداخلية، أنه إنطلاقاً من تعليمات نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ خالد الجراح بالتيسير على المواطنين والوافدين في كافة الخدمات التي تقدمها قطاعات الوزارة وتطوير آليات العمل المتبعة في التعامل مع الحوادث المرورية البسيطة، وذلك بتفعيل المادة ( 2/42,5/42 )من قانون المرور والخاصة بأوامر الصلح في الحوادث المرورية البسيطة في محافظة العاصمة بالتعاون مع قطاع الأمن العام.
وأوضحت الإدارة أن القانون يقضي بتغريم المتسبب في الحادث مبلغ 20 ديناراً وإرسال أمر الصلح لشركة التأمين بصحبة المتضرر ليتسلم التعويض، دون الحاجة لإرسال أوراق الحادث إلى المحكمة، لافتاً أن هذه الإجراءات لا تستغرق سوى مدة زمنية بسيطة. واشارت الإدارة أنه منذ تطبيق وتفعيل المادة (42)من قانون المرور يوم الأحد الموافق 3/6/2018 وحتى الأربعاء 13/6/2018 تم تسجيل عدد 409 قضايا صلح في الحوادث بمخافر مديرية أمن العاصمة.وبينت الإدارة أن تفعيل مادة قبول أمر الصلح في الحوادث المرورية البسيطة التي تضر بممتلكات الافراد أو المرافق العامة  «أضرار مادية فقط»، سيكون له أثر كبير ينعكس بصورة إيجابية على الوضع المروري وتوفير الوقت والجهد ورفع الاعباء عن رجال الشرطة وكذلك تسهيل الإجراءات على أطراف الحادث.ونوهت الإدارة أنه في حال وقوع حادث بسيط وعدم وجود تراض بين الأطراف على الصلح، ففي هذه الحالة يجب عليهم أن يقوموا بتحريك المركبات وابعادها عن الطريق إلى كتف الطريق الأيمن أو أقرب مكان آمن لعدم تعطيل الحركة المروية، والانتظار لحين وصول دورية الشرطة لموقع الحادث، لافته إلى أنه في حال وقوع الحادث البسيط بين مركبتين أو أكثر دون وجود تراض بين الأطراف على الصلح يجب عليهم أن يتوجهوا إلى المخفر المختص لإنهاء إجراءات الصلح.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث