جريدة الشاهد اليومية

«سرب الحمام» يحلّق في مهرجان الفجر السينمائي العالمي

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_1-2018_F1(37).pngكتبت سوسن أسعد:

أعربت رئيسة شركة دار اللؤلؤة للإنتاج الفني الشيخة انتصار سالم العلي الصباح عن فخرها وسعادتها بصناعة السينما في الكويت بمشاركة فيلم «سرب الحمام» ثالث انتاج ورؤية لها ضمن قائمة المنافسة في مهرجان فجر السينمائي العالمي
الـ 36 والذي يشارك فيه  682 فيلماً تمثل 78 دولة من بينها 300 فيلم روائي،  ويرأس المهرجان المخرج الإيراني رضا مير كريمي، وتنطلق فعالياته من يوم 19- 27 من شهر إبريل الحالي في العاصمة الإيرانية طهران، والمهرجان يعقد سنويا وبدات أولى فعالياته في العام 1983 مشيرة إلى ان سرب الحمام هو الفيلم الكويتي الروائي الطويل الوحيد الذي سينافس باسم الكويت في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة قسم «ملامح الشرق» المختص بسينما آسيا والدول الإسلامية.
كشفت الصباح: نحن الآن بصدد اعداد نواة جديدة من الشباب لاستكمال مسيرة حلمنا بأن تصبح الكويت عاصمة لصناعة السينما في الخليج العربي من خلال عدة ورش متنوعة على أيدي متخصصين مبدعين كما أننا بصدد عمل جديد نستعد له ولا يخفى عليكم سيكون عملا ضخما ونحن على يقين بأن هذا الفيلم سوف يلاقي استحسانا كبير من الجمهور الكويتي الذواق.
منافسة قوية
وقال رمضان خسروه في هذا الصدد: يتنافس المتسابقون هذا العام على الفوز بجائزة «العنقاء البلورية» كذلك «دبلوم الشرف» و«القرص الذهبي». ويحوز الفيلم الروائي هذا العام الأولوية حيث يولي القائمون على دورة هذا العام، اهتماماً خاصاً بالفيلم الروائي العربي، وسيحرصون على استقطاب المنتج السينمائي العربي الروائي. وقد نالت الأفلام العربية المشاركة في الدورات السابقة اهتمامَ السينمائيين الإيرانيين وقُدمت عدّة قراءات نقدية عن المنتج السينمائي لذا يحظى فيلم سرب الحمام من الكويت باهتمام كبير في مسابقة الأفلام الروائية العربية الطويلة من قبل المهرجان ومنافسة قوية بين الأفلام.
وأشار خسروه إلى ان الإعلان عن منافسة فيلم  سرب الحمام ضمن مسابقة «سينما السعادة» «المنافسة الدولية» للأفلام الروائية الطويلة  قسم «ملامح الشرق» بمشاركة  12 دولة من الصين وفيتنام وأذربيجان والعراق وجورجيا وكازاخستان والهند وفلسطين واليابان ومنغوليا والكويت وسوريا، يسعدنا جميعا في الكويت وهذا الأمر يدفعني على العمل والأبداع اكثر واكثر،  فمهرجان الفجر من المهرجانات الدولية التي يتنافس فيها العديد من صناع السينما في العالم وهذا العام يحظى المهرجان بمنافسات قوية في جميع أقسامه ومنها مسابقة «سينما السعادة» «المنافسة الدولية» للأفلام الروائية الطويلة والأفلام القصيرة، ومسابقة «ملامح الشرق» «بانوراما السينما الآسيوية والدول الإسلامية»، القسم الوثائقي «تحت المكبر»، وقسم «السينما الكلاسيكية» والقسم غير التنافسي «العروض الخاصة» «ومضة على الأفلام الوثائقية العالمية»، قسم «دار الفنون» الذي يهتم بالطلبة والمتعلمين في المجال السينمائي، وقسم «فانوس الخيال» و«الزيتون الجريح» علاوة على قسم «ومضة على السينما الإيطالية، ونظرة عامة على «السينما الجورجية» و«جرس السينما» وقسم «مهرجان الأفلام القصيرة الألماني» فضلا عن  اضافة جائزة المخرج السوري الراحل «مصطفى العقاد» للمهرجان لإضفاء صبغة سينما دول الجوار على فعاليات المهرجان، وتبادل الخبرات والتجارب والاستفادة منها.

الحضور والأفلام
وقال خسروه: من أهم الأفلام المشاركة  هذا العام فيلم «ليلة هادئة» من إنتاج الصين وفرنسا والفيلم حائز جائزة النخلة الذهبية في الدورة 70   لمهرجان «كان» السينمائي، الفيلم التركي «الضحية»،  فيلم «الغابات الغامضة»،  «طريق بلو فلاي» «طريق الرحلة الزرقاء» الفيلم الذي أنتجته كل من سوريا وهولندا وفرنسا ولبنان، الفيلم الياباني «الصورة»،  فيلم «هو إيجابي»  O+ من إنتاج العراق، في الختام يشارك فيلم «جادي‌يه ميغاتون» مخرج الجزء الثاني والثالث من سلسلة «تايكن» «المخطوف»، وكارين شاخنازاروف المنتج والكاتب والمخرج  الروسي البارز، إضافة إلى الألماني «توماس ماخ» مصور أفلام المخرج الشهير «فيرنر هيرتزوغ»،  كما سيفتتح المهرجان دورته بالفيلم السينمائي «ما وراء الغيوم» Beyond The Clouds للمخرج الإيراني البارز «مجيد مجيدي».

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث