جريدة الشاهد اليومية

تكتيك ... بطل!

أرسل إلى صديق طباعة PDF

تكتك «جحا» لحماره الأكثر شهرة، تكتيكاً لم يتكتكه متكتك، فأصبح في مقدمة الحمير، يشار إليه بالبنان!
ودبت الغيرة بقلب «غيور» لينافس جحا في «التكتكة»، فاشترى حماراً، وأنفق عليه آلاف الدراهم، من طعام وعصائر ومشروبات غازية و«دايت»، لينافس حمار جحا، إلا أنه «طلع اخرطي» ...ما يفهم، ولا يسمع الكلام، أي «كثرة مرعى وقلة صنعة»!
جحا نصحه، وقال له: «مو كل حمار، حمار، وفر على نفسك الخسائر اليومية، ما راح يصير حمارك مثل حماري»!
«الغيور» رفض النصيحة، وكابر وركب راسه، ويقال انه خسر الأولي والتالي، بسبب حماره اللي «عارف حجم نفسه ... وما يبي يصير حماراً متطوراً»!
... حمارك، شنو من حمار يا جحا!

• جحا