جريدة الشاهد اليومية

نيمار مشروع حرب جديدة بين قطبي مانشستر

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_75_16777215_0___images_1-2018_s3(64).png

كشفت الحلقة الجديدة من مسلسل اللاعب الدولي البرازيلي نيمار، عن دخول قطبي مدينة مانشستر الإنكليزية الصراع من أجل الظفر بخدمات النجم الحالي لنادي باريس سان جيرمان الفرنسي في ظل عدم اتضاح مستقبله الاحترافي.

وأفادت صحيفة «موندو ديبورتيفو» الإسبانية أن وكلاء البرازيلي نيمار دا سيلفا جونويور لا يستبعدون انتقاله لنادي مانشستر سيتي لأسباب عديدة أبرزها إعجاب اللاعب نفسه بمسابقة الدوري الإنكليزي الممتاز.
ورأت ذات الصحيفة الكتالونية أنّ هيمنة مانشستر سيتي على مسابقة «البريميرليغ» للموسم الحالي بقيادة مدرب كبير كالإسباني بيب غوارديولا، فضلا عن الإمكانات الاقتصادية الهائلة للنادي الإنكليزي، قد تساهم في تحويل وجهة النجم البرازيلي نحو الضفة الأخرى من بحر «المانش».
وأضافت «موندو ديبورتيفو» أن وكلاء نيمار لا يستبعدون أيضا إمكانية انتقال نيمار إلى مانشستر يونايتد، حيث من المتوقع أن تبدأ إدارة فريق «الشياطين الحمر»البحث عن نجم جديد، ليصبح واجهة النادي، بعد رحيل السويدي المخضرم زلاتان إبراهيموفيتش إلى الدوري الأمريكي.
وختمت الصحيفة تقريرها بالإشارة إلى أن نادي ريال مدريد الإسباني يبقى الأقرب للظفر بخدمات نيمار في حال ما قرر الرحيل عن «البي اس جي»، ولو أنه من الممكن جداً استمرار نجم منتخب البرازيل في اللعب مع نادي العاصمة الفرنسية الذي يخطط لإحداث تغيير جذري في صفوف الفريق والجهاز الفني الموسم المقبل.
وكان نيمار، البالغ من العمر 26 عاماً، قد انضم لباريس سان جيرمان في «الميركاتو» الصيفي الماضي، قادماً من نادي برشلونة الإسباني، في أغلى صفقة في تاريخ انتقالات اللاعبين، بلغت قيمتها 222 مليون يورو.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث