جريدة الشاهد اليومية

فريق الشفاء الكويتي يعيد الأمل لطفل أصيب خلال الحرب السورية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_12-2017_78c07d70-cfe8-4fe1-a23a-a71c09bc00c8.jpgأجرى فريق الشفاء الانساني الكويتي بمستشفى (الأمل) في بلدة (الريحانية) بمدينة (هطاي) جنوبي تركيا اليوم الجمعة عملية جراحية لطفل سوري يبلغ من العمر سبعة أعوام تعرض للدهس من قبل إحدى المدرعات العسكرية خلال الحرب في سوريا.
وقال عضو الفريق الدكتور فيصل الهاجري الذي أجرى العملية لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان الطفل أصيب بكسر في عظم الحوض وقطع في مجرى البول بعد عملية الدهس موضحا ان العملية استغرقت أربع ساعات تم خلالها ازالة بعض أجزاء من عظم الحوض السفلي حتى يتم ايصال المجرى بسهولة.
وفي عملية أخرى استغرقت أربع ساعات أيضا بين الهاجري أنه قام بتوصيل مجرى بول خلفي لطفل سوري آخر يبلغ من العمر 14 عاما تعرض لطلق ناري ما أدى الى قطع مجرى البول لافتا الى ان المصاب ذاته خضع لثلاث عمليات جراحية لتوصيل المجرى واحدة بسوريا واثنتان في المستشفيات الحكومية التركية.
وأضاف انه أجرى أربع عمليات جراحية لإصابات معقدة منها ثلاث لتوصيل انقطاع مجرى البول واستغرقت كل عملية حوالي الأربع ساعات وأخرى عملية تنظير بولي. وأوضح الهاجري ان برنامج الفريق لم يخل من العمليات الكبرى اذ أجرى خمس عمليات جراحية منها ثلاث كبرى وكانت إحداها لمصاب تعرض لطلق ناري في منطقة الحوض أدى الى جرح في أعصاب الجسم تطلب تركيب جهاز تبرعت به شركة طبية سويسرية.
كما أجرى جراحة لشاب سوري يعاني من صعوبة التبول نتيجة ضيق يتجاوز أكثر من خمسة سنتيمترات في مجرى البول الأمامي لافتا الى أنه تم اصلاح الضيق عن طريق تصنيع مجرى بولي باستخدام الغشاء المخاطي للفم.
ولفت الهاجري الى ان زميله بالفريق الدكتور عبدالرحمن الكندري أجرى خمس عمليات جراحية بالمخ منها واحدة لفتى سوري يبلغ من العمر 12 عاما أصيب بشظية في الرأس.
وذكر ان برنامج الفريق تضمن إجراء كشف طبي على نحو 65 مريضا و17 عملية جراحية تكللت جميعها بالنجاح للاجئين السوريين خلال زيارته لمستشفى (الأمل).
واشار الهاجري الى ان العمليات شملت تخصصات جراحة المخ والأعصاب والمسالك البولية الى جانب فتح عيادات في تخصصي طب الأطفال وطب العائلة وصرف الدواء للمرضى من النساء والأطفال دون أجر.
وكان فريق الشفاء الانساني الكويتي وقع في وقت سابق اليوم اتفاقية مع مؤسسة الإغاثة الانسانية التركية بقيمة 142 ألف دولار لتجهيز غرفة عمليات لعلاج المصابين اللاجئين السوريين بمستشفى (الأمل).
وتعد هذه الرحلة الثالثة لفريق الشفاء الانساني الكويتي الذي وصل الى تركيا الثلاثاء الماضي بعد زيارتين في نوفمبر 2015 وفبراير الماضي أجرى خلالهما العديد من الفحوصات الطبية والعمليات الجراحية للاجئين السوريين.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث