جريدة الشاهد اليومية

اختتام مجموعة من الدورات التأسيسية في مركز التدريب التخصصي

اللواء العوضي: كوادر وطنية مؤهلة في مجال أمن المطارات

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_10-2017_k2(28).pngكتب محسن الهيلم:

اختتم مركز التدريب التخصصي التابع لقطاع أمن المنافذ مجموعة من الدورات التأسيسية التدريبية في اللغة الإنكليزية والتفتيش الأمني وأمن الموانئ، للضباط وضباط الصف والأفراد والمدنيين بقطاع أمن المنافذ والجنسية والجوازات، وذلك بحضور وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون أمن المنافذ اللواء منصور العوضي ومدير عام الإدارة العامة لأمن المنافذ البرية العميد إياد الحداد ومدير الإدارة العامة لأمن الموانئ العقيد عاطف الحبشي.
ونقل اللواء العوضي تحيات نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح ووكيل الوزارة الفريق محمود الدوسري إلى مجتازي الدورات، مؤكداً على دعم القيادات الأمنية لمنتسبي الوزارة في مجالات التدريب بهدف إكسابهم الخبرات، للوصول إلى تقديم خدمة متميزة ولائقة للجمهور والقدرة على التعامل الحضاري مع العملاء.
وأوضح أن خطط التدريب مستمرة بهدف مواكبة التطورات المتسارعة في مجال عمل قطاع أمن المنافذ لافتاً إلى ضرورة المواظبة على الدورات للوصول إلى منظومة أمنية متكاملة من شأنها تأمين الطائرات والمسافرين والأمتعة ولإظهار الوجه الحضاري لمطار الكويت الدولي.
ونوه إلى أن هذه الدورات تمتد آثارها الإيجابية إلى الحياة العامة للمتدرب حيث تثقل خبراته وترفع من كفاءته وتمنحه قدرة على التعامل الاحترافي مع الآخرين.
وذكر أن مركز التدريب التخصصي بقطاع المنافذ يعمل على توفير كوادر وطنية أمنية مدربة ومؤهلة لاستخدام أحدث التقنيات في مجال أمن المطارات لتؤدي المهام المنوطة بكل كفاءة واقتدار، وخدمة الوطن الكويت.
ولفت إلى أن مكتبه مفتوح لعرض أي مقترحات أو ملاحظات بهدف الوصول إلى احتياجات منتسبي وزارة الداخلية في مجالات التدريب التخصصية لرفع كفاءة العاملين في كافة قطاعات وزارة الداخلية.
وفي ختام الدورات قام وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون أمن المنافذ اللواء منصور العوضي بتوزيع شهادات على مجتازي الدورات.
وأعرب المتدربون عن جزيل شكرهم وعظيم تقديرهم لحرص القيادات الأمنية بوزارة الداخلية لثقل خبراتهم ورفع كفاءتهم.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث