جريدة الشاهد اليومية

ذعر في مطار أميركي وإلغاء 24 رحلة بسبب بطارية كاميرا

أرسل إلى صديق طباعة PDF

أثار اشتعال حقيبة راكب وتصاعد الدخان منها الذعر في مطار أورلاندو الأميركي الدولي، ما تسبب في إخلاء المطار وإلغاء 24 رحلة طيران على الأقل.
ووقعت الحادثة يوم الجمعة الماضي حوالي الساعة الخامسة بعد الظهر بالتوقيت المحلي داخل إحدى صالات الركاب، بعد أن تصاعد الدخان على نحو غامض من حقيبة ملقاة على الأرض.
وانتابت الركاب حالة من الذعر وسارعوا للهرب بعيداً عن الحقيبة، وتقدم أحد رجال الأمن في المطار بشجاعة نحو الحقيبة المشتعلة ودفعها بعيداً.
وقررت السلطات إخلاء المطار على الفور وإلغاء رحلات الطيران وبدء عمليات تفتيش واسعة النطاق والتحقيق في أسباب اشتعال الحقيبة.
كما أوضحت سلطات الطيران المدني في المطار أن النيران اشتعلت في بطارية كاميرا من طراز ليثيوم أيون داخل الحقيبة، فسارع الراكب على الفور إلى التخلص من الحقيبة وسط صالة الركاب، ما دفع المسافرين إلى الهرب بعيداً خوفاً من تعرضهم لمخاطر.
وتسمح إدارة الطيران الفيدرالية الأميركية بوضع بطاريات ليثيوم أيون أقل من 100 وات في الأمتعة المحمولة، وتشمل معظم البطاريات المستخدمة في الهواتف المحمولة والكاميرات الصغيرة وغيرها من الأجهزة الإلكترونية.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث