جريدة الشاهد اليومية

طالب بتطبيق قانون الوحدة الوطنية بحزم

الصالح: على الحكومة التصدي لمحاولات إحياء الفتنة الطائفية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_10-2017_b3(29).pngأكد النائب خليل الصالح ان التصدي لمحاولات إحياء الفتنة الطائفية هو من العاجل من الأمور الذي يجب أن تتحرك تجاهه الحكومة لا سيما بعد تزايد انتشار لافتات على المباني في بعض المناطق تحمل صبغة طائفية واستفزازا لمكون رئيسي في المجتمع.
واعتبر الصالح أن تراخي الجهات المسؤولة في اتخاذ قرارات حاسمة  بإيقاف محاولات إثارة الفتنة  التي دأب البعض عليها شجع انتشار مثل هذه اللافتات والإعلانات المسيئة التي أخذت في التوسع مؤخرا.
وشدد على أن الحكومة مطالبة بإزالة عاجلة لهذه اللافتات من خلال وزارتي الداخلية والبلدية، وتطبيق قانون الوحدة الوطنية بحزم، مؤكدا «أن الصمت تجاه هذه القضية ستكون كلفته عالية».
وأضاف الصالح ان وزارات الدولة لا سيما وزارة الاعلام  يجب الا تكون في معزل عن متطلبات تحصين الجبهة الداخلية ومواجهة  التحديات الراهنة، مشيرا إلى أن حماية المجتمع من مثيري الفتن يجب أن تتصدر أولويات الحكومة.
وأكد انه سيتابع هذا الملف مع الوزراء المختصين لوقف هذه التجاوزات ووضع حد لاستمراء البعض الإساءة إلى مكونات المجتمع، مشيراً الى انه وجه أسئلة لوزراء الداخلية والبلدية والإعلام في هذا الخصوص ويجب الرد عليها في أسرع وقت.