جريدة الشاهد اليومية

الخطة التنموية الواعدة «كويت جديدة 2035» تسعى لتنمية وتطوير القطاع

توقعات بمساهمة قطاع السياحة بنحو 2% في الناتج المحلي

أرسل إلى صديق طباعة PDF

توقع تقرير اقتصادي، وفقاً لتقديرات الحكومة الكويتية، أن يوفر قطاع السياحة أكثر من 90 ألف وظيفة للشباب حتى عام 2035.
وتوقع التقرير أن تكون المساهمة الإجمالية للقطاع السياحي في الكويت على المدى القصير بنحو 2% مع إمكانية رفعها إلى 4% من خلال تطوير القطاع لاستقطاب استثمارات خارجية.
وطبقاً للتقرير، فإن الخطة التنموية الواعدة التي أعدتها الدولة «كويت جديدة 2035» تسعى من خلالها إلى تنمية وتطوير قطاع السياحة لديها بوصفه مورداً اقتصادياً وداعماً أساسياً لتحويل البلاد إلى مركز تجاري مالي عالمي.
وتنتشر في أنحاء الكويت بعض الآثار والمواقع التراثية مثل بوابات الكويت وجزيرة فيلكا وقصر السيف والقصر الأحمر إلى جانب عدد من المتاحف بالإضافة إلى محمية الشيخ صباح الأحمد الطبيعية ومحمية جابر الأحمد البحرية.
وشهدت استراتيجية النمو السياحي البعيدة الأمد في الكويت زخماً مع ارتفاع أعداد المسافرين عبر المطار إلى أكثر من 10 ملايين مُسافر سنوياً، وذلك تماشياً مع خطط الكويت إلى تطوير وتوسعة بنيتها التحتية الخاصة بالنقل.
وتشمل هذه الخطط مشروع توسعة مطار الكويت الدولي «مبنى الركاب 2» الهادف إلى زيادة قدرة المطار ليستوعب 25 مليون راكب، بالإضافة إلى مشاريع أخرى واعدة مثل أنظمة النقل السريع «مترو الكويت» وشبكة السكك الحديدية.
من ناحية أخرى، حقق القطاع الفندقي في الكويت نمواً لافتاً مع إقامة سلسلة من المشروعات الجديدة التي تُضيف القيمة للمزيج القائم حالياً إذ يجرى إنشاء مجموعة من الفنادق التي تتراوح تصنيفاتها بين الفخمة والمتوسطة.
وتُعول الكويت على كثير من الاستثمارات ومن بينها الاستثمار السياحي وتبني سياسات داعمة لقطاع السفر والسياحة بهدف خفض نسب البطالة وتنويع مصادر الدخل القومي وتقليل الاعتماد على النفط.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث