جريدة الشاهد اليومية

وزير داخلية إيطاليا: نولي علاقات التعاون الأمني مع الكويت أهمية بالغة

علي الخالد: الكويت تبذل جهوداً كبيرة في التصدي للتطرف وخطاب الكراهية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_10-2017_L4(22).pngقال وزير داخلية إيطاليا ماركو مينيتي ان بلاده تولي أهمية بالغة لتطوير علاقات التعاون الأمني مع الكويت لاسيما في مجال تبادل المعلومات. وذكرت السفارة الكويتية في روما في بيان ان ذلك جاء خلال مباحثات أجراها مينيتي مع سفير الكويت لدى إيطاليا الشيخ علي الخالد يرافقه الملحق العسكري الكويتي العميد بشار عبدالرضا. وأوضح البيان ان الجانبين بحثا سبل تطوير التعاون الأمني بين البلدين وتعزيز مكافحة الإرهاب وتجفيف منابعه تحسبا لامكانية شن ما يسمى تنظيم «داعش» هجمات في الدول الأعضاء بالتحالف الدولي المشكل بقيادة الولايات المتحدة لمكافحته.
وأضاف ان الطرفين استعرضا في هذا السياق جوانب التعاون الثنائي وسبل تطويره في المجال الأمني وتبادل الخبرات والمعلومات بالاضافة الى الملفات الأمنية محل الاهتمام المشترك. ونقل البيان عن الوزير مينيتي تأكيده «الأهمية البالغة» لتطوير علاقات التعاون بين وزارتي الداخلية في البلدين لاسيما في مجال المعلومات.
من جانبه اكد السفير الخالد حرص الكويت على تطوير العلاقات الواسعة بين البلدين التي تشمل التعاون الثنائي المتنامي في مجالات الأمن والدفاع.
وأشار الى ما تبذله الكويت على جميع المستويات والمحافل في التصدي للتطرف وخطاب الكراهية التحريضي عبر بث ثقافة الحوار والتسامح ودعم مبادرات التواصل الثقافي مؤكدا أهمية التعاون على المستوى الثنائي والأممي ازاء ظاهرة الهجرة غير الشرعية وامكانية تسلل الإرهاب خلالها.
وأثنى الخالد على جهود الوزير مينيتي البارزة في مواجهة التحديات الأمنية الكبيرة المحيطة ودوره والحكومة الإيطالية في تقديم الدعم للسلطات الليبية نحو استعادة الأمن والسيطرة على حدودها الشاسعة وكذلك جهود إيطاليا الانسانية التي تتحمل وحدها عبء أفواج الهجرة بإنقاذ أرواح عشرات الآلاف من الغرق.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث