جريدة الشاهد اليومية

«الإطفاء» أطلقت حملتها التوعوية لرواد البر في موسم التخييم

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_10-2017_K1(24).pngكتب محسن الهيلم:

انطلقت حملة الإدارة العامة للإطفاء «نبيك سالم» بالتعاون مع شركة ايكويت للبتروكيماويات، الجهة العالمية الرائدة في انتاج البتروكيماويات، مساء أمس الأول لتوعية أصحاب المخيمات من مخاطر الحوادث الناتجة عن موسم التخييم.
وفي بيان أصدرته إدارة العلاقات العامة والإعلام لمديرها العقيد خليل الأمير قال: بدأت الحملة التوعوية السنوية «نبيك سالم» وكانت البداية من منطقة المخيمات الجنوبية، حيث إننا نسير على جدول زمني تم تحديده مسبقاً لكي تصل هذه الحملة الى أكبر عدد ممكن من المخيمات الربيعية، وأوضح العقيد الأمير أن الوقاية من الحوادث تبدأ منذ لحظة التوجه للمخيم في المركبة وصولا الى البر في سلام وهناك بعض الحوادث التي تعاملت معها فرق الإطفاء في العام الماضي خلال موسم البر  2016/2017 استنتجنا من خلال الإحصائية انخفاض معدل الحوادث بنسبة 26 % عن موسم البر لعام 2015/2016.
وذكر العقيد خليل الأمير أن جملة حوادث الحرائق للعام الماضي بلغت 47 حادث حريق وكان اللافت في مسبباتها ان هناك 11 حادثاً متعمداً، والسبب الذي يليه وقوع 8 حوادث حريق لوضع مصدر حراري بالقرب من مواد قابلة للاشتعال، أما حوادث التماس الكهربائي فهي 7 حوادث.
وفيما يخص الوفيات ذكر العقيد الأمير وقوع حالة وفاة واحدة في الموسم الماضي و3 إصابات.
وشدد العقيد خليل الأمير على أصحاب المخيمات الربيعية بالتقيد بالإشتراطات الوقائية التي وضعتها الإدارة العامة للإطفاء لسلامة كل من يرتاد المخيم لكي نصل الى موسم خال من الحوادث، مطالباً في ذات الوقت أولياء الأمور بتكثيف الرقابة على أبنائهم الصغار لعدم العبث في أي مصادر حرارية من شأنها ان تشعل الحرائق وكذلك اتخاذ جميع تدابير الأمن والسلامة.
أما فيما يتعلق بالجدول الزمني للحملة فذكر العقيد الأمير انها سوف تستمر الى بداية العام الجديد لتشمل جميع المناطق الجنوبية والشمالية والمنطقة الوسطى.
ومن جانبه قال مدير الأمن والصحة والسلامة والبيئة في ايكويت محمد الشمري إن السلامة ثقافة وأسلوب حياة وعادات ايجابية وليست مجرد قيود وضوابط، فسلامة الأفراد تشكل أولوية لجميع الجهات خصوصا الإدارة العامة للإطفاء وايكويت، ولذلك يسرنا الاستمرار في هذه الشراكة لمواصلة «صناعة التميز» بما يساهم في حماية وفائدة مرتادي البر، حيث ان هذه الحملة يتم تطبيقها منذ عدة أعوام وهي امتداد لمجموعة من المبادرات التنموية فيما بين الإدارة والشركة لضمان سلامة الأرواح والممتلكات في المنزل والعمل والبر وكافة الأماكن، وكل ذلك بفضل التعاون والتنسيق الملموسين فيما بين ايكويت والإدارة العامة للإطفاء التي تستحق كل الشكر والتقدير.
شارك في الحملة من جانب الإدارة العامة للإطفاء رئيس قسم التوعية والعلاقات العامة بالإنابة الرائد يوسف البلوشي ومنسق حملة نبيك سالم الرائد جاسم الشطي والنقيب احمد أشكناني.
ومن جانب شركة ايكويت للبتروكيماويات حضر مدير عمليات الأمن والطوارئ عبدالقادر القبندي ومخطط نداءات الطوارئ سلطان رضا وعدد من موظفي الشركة.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث