جريدة الشاهد اليومية

الحساوي: النادي أضاف بصمة جديدة في مسيرة الجمعية

الهلال الأحمر اختتمت فعاليات نادي المتطوع الصغير بمشاركة 140 طفلاً

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_8-2017_L3(8).pngقال نائب رئيس جمعية الهلال الأحمر أنور الحساوي: إن نادي المتطوع الصغير الذي تنظم الجمعية فعالياته للسنة الخامسة على التوالي يحرص على غرس مفاهيم العطاء والعمل التطوعي.
وأضاف في كلمته بحفل اختتام فعاليات النادي التي استمرت شهراً كاملاً أن النادي ضم هذا العام 140 طفلاً تم تعليمهم المبادئ الـ7 للحركة الدولية للصليب والهلال الأحمر إضافة الى أنشطة النادي التربوية والترفيهية.
وأوضح انه تم تسخير كل الامكانات والخبرات للمتطوعين الصغار من قبل خيرة المدربين في مجال الإسعافات الأولية وصفوة المعلمين في المجالات التربوية.
وأشار الى ان العمل التطوعي يعكس رقي المجتمع ويسهم في تقوية القيم المجتمعية وينمي الثقافة التطوعية الإنسانية باعتباره من أهم أنواع الترابط الإنساني ورمزاً للرقي الحضاري.
وبين أن النادي أضاف «بصمة جديدة» في مسيرة الهلال الاحمر كانت رمزاً لجيل واعد ومفعم بالنشاط. من جهتها قالت مديرة إدارة البرامج والمشاريع في الأمانة العامة للمنظمة العربية للهلال والصليب الأحمر هوازن الزهراني: إن الكويت هي مركز العمل الإنساني عبر تلمسها معاناة المحتاجين وهي وطن عرف عنه حب عمل الخير منذ قدم التاريخ.
وذكرت أن هذا الأمر ساعد أبناء الكويت على الانخراط في أبجديات العمل الخيري والتطوعي مستشهدة بكلمة الأمين العام للمنظمة العربية للهلال الأحمر الصليب الأحمر صالح السحيباني الذي قال عن الكويت إنها «قبلة المحسنين والموسرين».
وأوضحت أن مقومات العمل الإنساني والتطوعي في الكويت بلغت مستوى رفيعا إذ حظيت باهتمام سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الذي يقدر أهمية العمل التطوعي في إطار جمعيات النفع العام لإبراز مواهب الشباب وصقلها.
وحملت السنة الـ5 لنادي المتطوع الصغير شعار «جيل بعد جيل لخدمة الإنسانية» وضمت الاطفال من سن 5 إلى 12 عاما بغية إكسابهم ثقافة التطوع.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث