جريدة الشاهد اليومية

الشريكة: علينا عدم الانجرار وراء التصرفات الخاطئة والممارسات المنحرفة

آلاف المصلين يحيون العشر الأواخر في المسجد الكبير

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_6-2017_L2(11).pngتوافدت جموع المتهجدين الى مسجد الدولة الكبير لإحياء الليالي العشر والتماسا لليلة القدر التي هي خير من ألف شهر وأم المصلين في ليلة الحادي والعشرين القارئ فهد الكندري في الركعات الاربع الاولى تبعه القارئ ماجد العنزي في الركعات الأربع الأخيرة مع الوتر والدعاء أما في الليلة الثانية والعشرين فقد شارك فيها القارئ بدر العلي والقارئ خالد الجيهم والواعظ ناظم المسباح.
وألقى نائب رئيس اللجنة العليا لتعزيز الوسطية عبدالله الشريكة خاطرة قرآنية حول فضل هذه الليالي المباركة مؤكدا ان هناك الكثير من المرضى بل توفي بعضهم يتمنون تلك اللحظة التي يستشعرون فيها حلاوة الإيمان والوقوف بين يدي الرحمن خشعا سجدا لينالوا فضله ورحمته وواسع مغفرته.
وأوضح أن الاسلام هو دين الرحمة والعدل والعدالة ومكارم الأخلاق داعيا الى عدم انجرار المسلم وراء اي دعايات او تشويهات او تصرفات خاطئة او ممارسات منحرفة يرتكبها بعض المسلمين او بالأحرى بعض من ينتسبون لهذا الدين.
وختم الشريكة حديثه بالتأكيد على ان رب العالمين أرسل نبينا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم رحمة للعالمين ولم يقل للمسلمين بل أرسل رسوله صلى الله عليه وسلم رحمة للمسلمين وغير المسلمين وللعربي والعجمي والبيض والسود وللحكام والمحكومين وللأغنياء والفقراء لذلك قال تعالى «وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين» داعيا الله ان يديم على الكويت نعمة الأمن والأمان والاستقرار.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث