جريدة الشاهد اليومية

تركيز المستثمرين على أسهم المضاربة متوسطة الحجم

توقعات بتراجع أسواق الخليج بعد رفع الفائدة الأميركية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_6-2017_E3(8).pngتوقع محللون أن تشهد الأسواق الخليجية أداءً عرضياً مائلاً للتراجع عقب قرار البنك المركزي الاميركي برفع الفائدة وتباين الأسواق العالمية مجدداً.
وارتفعت معظم أسواق الأسهم الرئيسية في منطقة الخليج امس الأول مع تعافي الأسهم القطرية.
ورفع المركزي الاميركي في وقت متأخر أمس الأول أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس إلى نطاق بين 1.00 و1.25%.
وقال إبراهيم الفيلكاوي المحلل الفني بمركز التقدم للدراسات إن قرار رفع الفائدة الاميركية سيزيد السلبية بأسواق الخليج وسيدفع المتعاملين إلى تخفيف الحراك بالأسهم.
وأوضح أن أحجام التعاملات تراجعت في جلسة أمس الأول إلى النصف عن مستواها المرتفع في الجلسة السابقة مضيفا: أن تركيز المستثمرين في الفترة الحالية على معظم النشاط على أسهم المضاربة للشركات المتوسطة الحجم.
وأشار إلى أن المتعاملين المحليين للأجل القصير هم اللاعبون الرئيسيون بأسواق المنطقة في ظل تراجع الأجانب عن الشراء في ظل اتجاههم لإعادة ترتيب استثماراتهم بعد قرار رفع الفائدة الاميركية.
وقال الفيلكاوي إنه على الرغم من هذه السلبية المتوقعة إلا أن مؤشرات أسواق الخليج فنياً ما زالت في مسار صاعد على المدى المتوسط.
من جانبه ذكر مهند دياك المحلل بأسواق المال انه بعد رفع الفائدة الاميركية وتراجع بعض الأسواق العالمية من المتوقع أن تسيطر القوى البيعية على تداولات أسواق المنطقة والتي ظهرت بعض الشيء أمس الاول بعد المكاسب التي حققتها في بداية جلسات الأسبوع الجاري.وأشار دياك إلى أن أسهم البنوك من الممكن أن تواصل الصعود بفعل رفع أسعار الفائدة الاميركية التي من المفترض أن تحسن أداء البنوك التشغيلي.
وتتبع دول الخليج عادة تحركات أسعار الفائدة في الولايات المتحدة نظراً لربط عملتها بالدولار.
ونوه دياك إلى أن أسهم البنوك السعودية رخيصة عند مقارنتها بأسهم البنوك الأخرى في المنطقة.
من جانبه توقع محمد الشميمري المستشار المالي بإحدى شركات السمسرة في الخليج أن تستمر أغلب أسواق الخليج في التذبذب المائل للتراجع وخصوصاً مع اتجاه المحافظ لإعادة الترتيب قبل الإعلان عن التوزيعات السنوية.
ونصح المحلل بأسواق المال حمود العازمي المتعاملين بالتريث في أخذ القرار الاستثماري واختيار الأسهم ذات الملاءة المالية والتي وصلت لمستويات متدنية حيث يمكن تحقيق أرباح جيدة حال اقتنائها إلى حين اتضاح الرؤية بالنسبة للأسواق العالمية.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث