جريدة الشاهد اليومية

ندعم وبشدة مساعي الأمير لتحقيق المصالحة الخليجية

السفير الألماني: لم نصدر أي تحذيرات أمنية لرعايانا في الكويت

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_6-2017_L3(11).pngكتب إبراهيم حسن:

أكد سفير ألمانيا لدى الكويت كارلفريد برغنير دعم بلاده وبشدة مساعي سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد في تحقيق المصالحة الخليجية معربا عن أمله أن تؤدي هذه المساعي إلى حوار مباشر بين الأطراف مؤكداً أن مختلف دول العالم أبدت دعمها لجهود سمو الامير لحل الأزمة.
واضاف على هامش حفل الافطار الذي نظمته السفارة الألمانية أمس الأول: «اعتقد أن الحصار الذي نراه الآن على قطر لن يفيد الجميع لذلك ندعو جميع الأطراف للعودة إلى طاولة التفاوض ومحاولة إيجاد حل لهذه الأزمة دون تدخلات خارجية».
وحول تأثير هذه الخلافات على أمن منطقة الخليج وسلامتها قال إنها لن تؤثر على دول مجلس التعاون والمنطقة فقط لكنها ستمس أيضاً مصالح المواطنين الاميركيين والألمان والاوروبيين فيها كما ستمس التجارة والاقتصاد والامن والاستقرار.
وعما إذا وجهت السفارة الالمانية لدى الكويت اي تحذيرات لرعاياها من تهديدات محتملة نفى السفير إصدار السفارة اي تحذيرات لرعاياها في الكويت مضيفاً: «لكننا نراقب الوضع عن قرب ولا نرى ان الكويت تأثرت بالأزمة الخليجية اقتصاديا او على صعيد النقل فأجواؤها مفتوحة لذلك لا يوجد اي سبب لنحذر مواطنينا منه».
وحول وجود اي نوايا لإقامة قاعدة عسكرية في المنطقة قال برغنير: «في الوقت الحالي لا ونحن جزء من التحالف الدولي لمكافحة داعش ولدينا 8 جنود ألمان في قاعدة عريفجان ولدينا عدد من القوات في قاعدة انجليك في تركيا والتي ستنتقل الى الازرق في الاردن إذا لدينا قواعد عسكرية في المنطقة».
وعن موعد زيارة وزير خارجية المانيا الى الكويت لافتتاح سفارة بلاده فيها قال: نأمل ان نفتتح سفارتينا بحضور الوزيرين الفرنسي والالماني كما هو مخطط له كون السفاراتين تقعان في نفس المبنى لكن تم تأجيل الافتتاح في اول مرة بسبب الانتخابات الفرنسية كما ان لدينا انتخابات في سبتمبر المقبل لذلك نأمل ان تكون الزيارة قبل نهاية هذا العام كما هو مخطط لافتتاح السفارتين».
وعن تطوير العلاقات الكويتية - الالمانية قال: «نسعى الى تطويرها في كافة المجالات وخاصة العلاقات الاقتصادية في محاولات حثيثة لجلب المزيد من الشركات الالمانية للعمل في الكويت» موضحاً أنه التقى بعض رجال الاعمال والمستثمرين الالمان في دبي والسفارة بصدد تنظيم زيارة لهم الى الكويت بالإضافة الى وجود فرص استثمارية كثيرة للمستثمرين الكويتيين في المانيا وخاصة في مجال العقارات معربا عن حرصه على زيادة عدد الطلاب الكويتيين الدارسين في المانيا من خلال تعزيز التعاون الأكاديمي مع الكويت.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث