جريدة الشاهد اليومية

التقصير والإهمال أديا إلى الغرق

مقاول جسر المنقف: الأشغال هي السبب

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_5-2017_3_17-5-2017.pngعلمت «الشاهد» أن مقاول جسر المنقف قدم للجنة التي تحقق في غرق الجسر ما يفيد بأن التقصير والإهمال كانا من قبل وزارة الأشغال وأنها تتحمل المسؤولية الأكبر عن هذه الأزمة.
وأكدت مصادر أن تبادل الاتهامات بين المقاول و«الأشغال» يعكس حجم الفساد الذي طال الوزارة في تنفيذ المشاريع وانعدام الرقابة والشفافية في المناقصات وأن علاقات بعض القيادات المشبوهة مع المقاولين تعفي الكثير منهم من العقاب ودفع الغرامات.
وأوضحت أن اللجنة التي شكّلها وزير الأشغال عبدالرحمن المطوع للتحقيق في غرق البلاد بمياه الأمطار تاهت وسط الاتهامات المتبادلة بين الطرفين وقد تثمر نتائج التحقيق تحديد أسباب غير حقيقية خصوصاً أن الأشغال روجت بأن الهيكل التنظيمي للوزارة يحتاج إلى تعديل وأنه حدث تداخل في الاختصاصات أدى إلى وقوع هذه الكارثة.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث