رحلة اليوفي نحو الثلاثية تبدأ أمام لاتسيو بنهائي كأس إيطاليا اليوم

أرسل إلى صديق طباعة PDF

دعا ماسيميليانو اليغري مدرب يوفنتوس لاعبيه الى تعويض اهدار فرصة التتويج بالدوري المحلي عندما يواجهون لاتسيو في نهائي كأس إيطاليا في كرة القدم اليوم على الملعب الاولمبي في روما.
ويحلم يوفنتوس بتحقيق ثلاثية تاريخية على غرار تلك التي حققها مواطنه انتر في 2010 تحت اشراف البرتغالي جوزيه مورينيو اذ يتصدر الدوري المحلي وبلغ نهائي دوري ابطال اوروبا أمام ريال مدريد الاسباني في 3 يونيو المقبل.
لكن جرس الانذار دق في أروقة «السيدة العجوز» بعد فشله في تحقيق الفوز في آخر ثلاث مباريات في الدوري الذي يطمح الى احراز لقبه مرة سادسة على التوالي «رقم قياسي» بعد تعادله مع أتالانتا وتورينو وخسارته أمام مطارده المباشر روما 1-3 فتقلص الفارق بينهما الى اربع نقاط قبل مرحلتين على ختام «سيري أ». وسيضمن «بيانكونيرو» لقبه السادس على التوالي بحال فوزه السبت المقبل على كروتوني المتواضع في تورينو.
ويحمل يوفنتوس لقب الكأس في آخر سنتين وقد توج 11 مرة بين 1938 و2016.
في المقابل يعتبر لاتسيو من الاسماء المرموقة على صعيد الكأس فقد بلغ النهائي للمرة الثالثة في خمسة مواسم والتاسعة في تاريخه المتضمن ستة ألقاب آخرها عام 2013 على حساب جاره روما.
وتخطى يوفنتوس في نصف النهائي غريمه نابولي «3-1 و2-3» فيما تأهل لاتسيو على حساب جاره روما «2-0 و2-3».
ويتوقع ان يدفع اليغري بالمهاجم الارجنتيني باولو ديبالا أساسيا بعد ابقائه احتياطيا امام روما فيما يأمل مشاركة لاعب وسطه الكرواتي ماريو ماندزوكيتش الذي يعاني اصابة في ظهره.
على الجهة المقابلة أراح مدرب لاتسيو سيموني اينزاغي عددا من لاعبيه الاساسيين خلال الخسارة على أرض فيورنتينا 2-3 السبت بينهم المدافع الهولندي سيتفان دي فري والمهاجم الصربي سيرغي ميلينكوفيتش-سافيتش. ويحتل لاتسيو المركز الرابع في ترتيب الدوري بفارق 10 نقاط عن نابولي الثالث قبل مرحلتين على الختام وقد ضمن تأهله الى مسابقة الدوري الاوروبي.
وكان مقررا للنهائي أن يقام في 2 يونيو بيد أن تأهل يوفنتوس الى نهائي دوري ابطال اوروبا المقرر في اليوم التالي دفع الاتحاد الإيطالي الى تقديم موعده الى اليوم.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث