طالب بتسليم ملف المقيمين بصورة غير قانونية للداخلية

الكندري: ضرورة السماح للبدون بالحج هذا العام

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_5-2017_B2(9).pngطالب النائب فيصل الكندري وزارتي الخارجية والاوقاف بالتنسيق مع السلطات السعودية بشأن السماح لغير محددي الجنسية بالحج هذا الموسم مؤكدا أن البدون حرموا من الحج العام الماضي وهناك العديد منهم يتمنون أداء فريضة الحج.
وشدد الكندري في تصريح صحافي أمس على ضرورة النظر في هذا الأمر من جانب انساني فلماذا يحرمون من فريضة الحج؟ أو اداء العمرة لبيت الله الحرام؟!
وقال إن قضية البدون أصبحت المماطلة في علاجها ووضع العراقيل أمامها مقصودة من قبل الجهاز المركزي للمقيمين بصورة غير قانونية الذي يختلق العديد من الامور غير الصحيحة متسائلا: لماذا يختلقون القيود الأمنية دائما رغم عدم صحتها؟
وأضاف: يستغرب العديد من البدون عند مراجعتهم الجهاز من وجود قيد والسبب الوهمي المعتاد ان صاحب العلاقة يحمل جنسية من إحدى دول الجوار.
وتابع بأن هؤلاء الذين وضعت عليهم القيود يتمنون لو كانوا بالفعل يحملون الجنسيات الخليجية لما انتظروا حتى الآن وهم بدون ويواجهون المعاملة غير الانسانية في الجهاز.
وأكد أن العديد من البدون يستحقون الجنسية الكويتية وحتى الآن لم يتم حسم أمرهم فضلا عن خارطة الجهاز لمعالجة القضية والتي نسمع عنها ولم نر على أرض الواقع إلا قيودا وهمية وضعت للبعض او ممارسة الضغط على البعض من اجل استخراج أي جنسية.
وطالب بإغلاق الجهاز المركزي للمقيمين بصورة غير قانونية وتسليم ملف البدون إلى وزارة الداخلية التي تستطيع ان تعالج اوضاعهم بعد الفشل الذريع للجهاز في حسم الأمر.
وأضاف أن نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح يستطيع إيجاد الحلول في هذه القضية وإعطاء كل ذي حق حقه خصوصاً أنه معروف عنه إنسانيته في معالجة القضية منذ ان كان في وزارة الدفاع.
وأكد ان استمرار الوضع كما هو عليه يزيد من حجم المشكلة بصورة غير إنسانية مشددا على السرعة في علاج هذا الامر الذي لن يتحقق إلا بإغلاق الجهاز.