المطيري للمرزوق: هل هناك تعارض في نشاطات الشركات النفطية مع كيبيك؟

أرسل إلى صديق طباعة PDF

قال النائب ماجد المطيري في مقدمة سؤال برلماني توجه به إلى وزير النفط وزير الكهرباء والماء عصام المرزوق: أُسست الشركة الكويتية للصناعات البترولية المتكاملة «كيبيك» بقرار من المجلس الأعلى للبترول كشركة تابعة لمؤسسة البترول الكويتية ومملوكة لها بالكامل وتكون مسؤولة عن إدارة مشروع مصفاة الزور ومشروع استيراد الغاز الطبيعي إضافة إلى مشروع التكامل للبتروكيماويات المزمع إنشاؤها بجانب مصفاة الزور.

ونص السؤال على: أرجو تزويدي بقرار ومحضر اجتماع المجلس  الأعلى للبترول الذي تم فيه اتخاذ قرار إنشاء الشركة الكويتية للصناعات البترولية المتكاملة «كيبيك»؟ مضيفا: تم اسناد نشاطات لـ «كيبيك» تعنى بتكرير النفط الخام والصناعات البتروكيماوية واللذان يعتبران صلب النشاطات لشركات نفطية قائمة ومخصصة مثل البترول الوطنية «KNPC» وصناعة البتروكيماويات «PIC» هل تم عمل دراسة لضمان عدم تعارض او تقاطع نشاطات الشركات الوطنية القائمة والمتخصصة مع نشاطات «كيبيك» وآلية إدارة نفس النشاط البترولي في الكويت من قبل شركات وطنية متعددة جميعها مملوكة لمؤسسة البترول الكويتية؟ أرجو تزويدي بالدراسة.
وأضاف: كما يرجى تزويدي وبشكل مفصل بعدد الوظائف الإدارية والفنية للكويتيين حديثي التخرج التي سوف تستوعبها الشركة البترولية المتكاملة خلال السنوات الخمس المقبلة بجميع نشاطاتها المزمع اقامتها بالشركة؟
وقال: في ظل الاستمرار بالتوسع بالإنفاق عن طريق إنشاء شركات نفطية جديدة مثل «كيبيك» واسناد نشاطات نفطية لها مشابهة لنشاطات الشركات النفطية القائمة هل تم صرف النظر عن مشاريع دمج الشركات التابعة والمناصب الإدارية بهدف تقليل النفقات؟
وتابع: عمليات التسويق «بيعا وشراء» للشركة البترولية المتكاملة من منتجات بترولية وغاز المسال بالأسواق العالمية هل ستتم عبر جهاز  التسويق العالمي بمؤسسة البترول الكويتية وفقاً لما هو معمول به حالياً مع شركة البترول الوطنية «KNPC»؟ وإذا كان الجواب بلا فما الجهة التي سوف يناط لها مهمة التسوق العالمي للشركة البترولية المتكاملة وهل هناك أي توجه أو دراسة لتخصيص ولو جزئي بملكية أو لأي أصل من أصول «كيبيك» سواء بالاكتتاب العام أو بيع حصة لشريك استراتيجي أو خلافه من أساليب أو أشكال التخصيص؟