بعد أن وصفه كاتب صحافي بالغوريلا

إيفرتون وجماهيره ينتفضون لدعم باركلي...والصن تعتذر

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_4-2017_S3(14).pngابدى إيفرتون المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم دعمه للاعب الوسط روس باركلي بعدما وصفه كاتب مقال رأي في صحيفة بأنه «غوريلا» وأطلق سلسلة من التعليقات التي تحط من شأن لاعب منتخب انجلترا ومواطني ليفربول.
وأعلن النادي منع صحيفة صن التي كتب رئيس تحريرها السابق كيلفن ماكنزي المقال من تغطية مبارياته ومؤتمراته الصحفية.
وبعد ذلك استقبل مشجعو إيفرتون باركلي بحرارة عندما نزل الملعب من أجل مباراة بيرنلي في استاد جوديسون بارك ومرة أخرى عندما سجل هدفا في فوز فريقه 3-1.
وقررت صحيفة صن الانفصال عن ماكنزي واعتذرت عن المقال وقالت إن التعليقات التي وردت به «غير لطيفة» و«خاطئة» بشأن شعب ليفربول. كما قالت الصحيفة إنها لم تكن تدرك أصول عائلة باركلي الذي ولد جده في نيجيريا. كما قال ماكنزي أيضًا إنه لم يعرف خلفية عائلة باركلي ونفى أن يكون مقاله عنصرياوأبلغ جون أندرسون رئيس بلدية ليفربول الشرطة بشأن مقال ماكنزي.
وهناك حظر مفروض بالفعل على صحيفة صن من نادي ليفربول منافس ايفرتون في المدينة بسبب تغطيتها لكارثة هيلسبره التي فقد خلالها 96 مشجعًا حياتهم عام 1989.
وكان ماكنزي رئيسًا لتحرير الصحيفة خلال تغطيتها التي تلقت انتقادات واسعة النطاق لإلقائها اللوم على المشجعين في الكارثة كما اتهمتهم بسوء السلوك. واعتذرت صن لاحقا عن تغطيتها.
ووافق الذكرى 28 لكارثة هيلسبره وخصص ايفرتون دقيقة لتحية ذكرى الضحايا قبل انطلاق مباراته ضد بيرنلي في الدوري.
وحظي باركلي الذي هوجم في ليفربول الأحد الماضي في واقعة تسببت في المقال اللاذع باستقبال حار من جماهير إيفرتون وحصل على إنذار بعد أن سجل الهدف الثاني لاحتفاله معهموتلقى تحية حارة أيضا عند استبداله في الدقائق الأخيرة من المباراة.
ولم يتحدث باركلي مع الصحفيين لكنه كتب في حسابه على انستغرام إن المشجعين «كانوا رائعين».
وقبل المباراة أصدر ايفرتون بيانا بشأن الحظر الذي فرضه على صنوقال البيان «أبلغ نادي ايفرتون صحيفة صن أنها ممنوعة من دخول استاد جوديسون بارك وملعب التدريب فينش فارم وكل مناطق النادي. بينما لن نمنح أي صحفي شرف الرد على مزاعم مروعة فإن الصحيفة يجب أن تعلم أن أي هجوم على هذه المدينة سواء على فرد أو على مجتمعها المحترم غير مقبول.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث