جريدة الشاهد اليومية

المطيري: الاهتمام بهم وإكسابهم قيماً إيجابية وخلقاً كريماً في سن مبكرة

هيئة الشباب: 37 % من المجتمع الكويتي دون 14 عاما

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_4-2017_L3(8).pngقال مدير عام الهيئة العامة للشباب الكويتية عبدالرحمن المطيري إن برنامج مكارم الذي تقيمه الهيئة بالتعاون مع وزارة التربية يسعى لبناء الشخصية القيادية للنشء من سن 5 إلى 11 سنة وتعزيز قيمهم الأخلاقية.
وأضاف في كلمة خلال افتتاح معسكر رواد الطلائع في محافظة الجهراء وهو من ضمن مشاريع البرنامج ويستمر ثلاثة أيام أن مكارم يركز على النشء نظرا لأهمية هذه الفئة العمرية في تكوين الشخصية وتأسيسها من خلال برامج وورش عمل وأنشطة تصقل شخصيتهم وتجعلهم قدوة لأقرانهم.
ولفت إلى ان الهيئة معنية برعاية الشباب الكويتي من مختلف الأعمار والميول والاتجاهات معتبرا أن العمل مع طلبة الصفين الرابع والخامس خطوة مهمة للتعامل مع الشباب وفق دورة الحياة.
وقال إن ما يكتسبه الإنسان من قيم إيجابية وسلوك حضاري وخلق كريم في سن مبكرة يظل راسخا في كيانه وشخصيته ما ينعكس إيجابا على مجتمعه ومحيطه.
وشدد على أهمية بذل الجهود مع هذه الفئة العمرية المهمة لتنمية مهاراتهم الإبداعية وإطلاق طاقاتهم بما يعود عليهم وعلى مجتمعهم بالنفع والخير لاسيما أن 37% من المجتمع الكويتي هم دون 14 عاما.
وأشاد المطيري بالعمل المتميز من فريق مكارم من الهيئة ووزارة التربية ومحافظة الجهراء والذي أثمر هذا المعسكر المتكامل بما يضم من ورش عمل وأنشطة متنوعة.
من جانبها قالت المشرف العام على البرنامج رابعة القناعي انه تم اختيار الأنشطة بعناية بالغة بهدف إعلاء قيم الأخلاق وغرسها في نفوس الشباب الصغير وتنوعت ما بين ورش عمل علمية وفنية.
وأفادت بان المعسكر يضم أيضا قاعة سينما وملاعب لممارسة الرياضة وصالة لممارسة الألعاب الذهنية إضافة إلى سمر ثقافي وغير ذلك من الأنشطة بمشاركة 55 طالبا وطالبة من معظم مدارس منطقة الجهراء في مرحلة أولى على أن يتم ضم باقي المناطق التعليمية العام المقبل.
وكشفت أن اللجنة المشرفة قررت إشراك أولياء أمور الطلبة في نشاط مشترك في ختام المعسكر اليوم تقديرا لجهودهم مع فريق مكارم مؤكدة أن نجاح البرنامج سيكون دافعا لبذل المزيد من الجهد بهدف إكساب الأبناء مهارات جديدة تنمي روح الإبداع لديهم في أجواء تربوية.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث