جريدة الشاهد اليومية

يلقي الضوء على النواحي الإنسانية في إطار كوميدي

علاء الهواري : الفن في أصله يحمل على عاتقه اسعاد الأشخاص الأقل حظاً

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_3-2017_F2(15).pngكتب المحرر الفني:

ما لا يعرفه الكثيرون ان الاصل في الفنون جميعها هو حمل المهام الإنسانية والخيرية وجعل الاشخاص ألأقل حظاً في هذا العالم اكثر سعادة ..وبينما كان البعض ممن يحمل على عاتقه هذه الرسالة يدرك تماما ثقل هذه المسؤولية محاولا توجيهها فنا جميلا يتواءم والقصص الانسانية الوقعية في حياتهم ..استطاع المنتج الشاب علاء الهواري ان يحقق هذه القاعدة المنسية بعد ان قرر التبرع بجزء من ايرادات فيلمه الاخير عطل فني لصالح احدى الجمعيات لتحدي الإعاقه ايمانا منه ان ذوي الاحتياجات الخاصه هم من افراد المجتمع ومكملين له ويعيب علينا تهميشهم لكي يصبحوا عناصر فعاله في خدمة المجتمع.
الهواري انتهى مؤخرا من تصوير فيلم عطل فني بعد رحلة شاقة من الصبر والاصرار وبرغم كل المصاعب صرح الهواري بانه متفائل بهذا الموسم السينمائي خاصة انه قد جمع في الفيلم عدداً من الوجوه الكوميدية الصاعدة وقرر ايضا البدء في تصوير اعمال اخرى تحمل البساطة والابتسامة من خلال رسائل مبسطة وعلى طريقة كوميديا السهل المتتنع فهو يمزج القصص الواقعية للفئات الاقل حظاً في الحياة ومعاناة البعض منهم بروح الكوميديا.  عطل فني قصة ثلاثة شباب «اعمي واخرس واطرش» يحاولون تحدي اعاقتهم وتحقيق حلمهم في الوصول لما يتمنوه وتدور احداث الفيلم في اطار اثارة المقالب الكوميدية بين الأبطال الثلاثة من بطولة مدحت تيخة ومراد فكري وايمن منصور وطاهر ابوليلة وسمر جابر وديانا هشام ونرمين ماهر وزينب عبد الوهاب واميرة الهواري وياسر علي ماهر وفكري صادق واسامة عبدالله واحسان الترك ومحمد الشربيني وسيد ممدوح وشيماء الشريف وقصة هشام هاشم وسيناريو وحوار احمد حربي وأرت ديركتور خالد الديب ومخرج منفذ رأفت وجدي ومدير تصوير تامر جوزيف ومهندس صوت مرسي عبدالمغني اخراج حسن السيد ومنتج فني علاء الهواري ومن إنتاج شركة بلو سكاي وشركة وان شوت للانتاج الفني والتوزيع
ومن المقرر طرح البوستر الرسمي للفيلم عطل فني بالاسواق خلال الاسبوع المقبل استعداداً لعرضه في شم النسيم القادم بإذن الله.
 

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث