جريدة الشاهد اليومية

تنظيم سري تخابر مع أحزاب ومنظمات خارجية مشبوهة لزعزعة الأمن والاستيلاء على الـحكم

الإمارات: السجن لـ 68 إخوانياً بجمعية الإصلاح بتهمة الإرهاب

أرسل إلى صديق طباعة PDF

1(804).jpgها هي شمس الإخوان تقترب من الغروب، وقد يكون غروباً أبدياً هذه المرة، تتخلص الأمة من أساليبهم في المراوغة والكذب والنفاق، ولتتنفس الشعوب التي ابتليت بهذه الجماعة الانتهازية التي تستخدم أي وسيلة مهما كانت قذرة للوصول إلى غاياتها، ففي مصر قرر الشعب وضع حد لهذه المسرحية الهزلية، واتخذ الجيش المصري قراره الحاسم بإزالة هذه اللطخة السوداء في ثوب مصر النقي النظيف، وما هي إلا ساعات حتى يصبح تنظيم الإخوان في مصر تحت أقدام التاريخ.
أما في ليبيا فقد تحرك الشعب هناك للخلاص من قيود الاخوان وأكاذيبهم وأساليبهم العدوانية الاستفزازية، وفي تونس تلقى الإخوان ضربة مميتة تمثلت في إقالة الحكومة الاخوانية التي مارست الدجل والكذب لخداع الشعب التونسي والاستيلاء على الثورة ومكتسباتها وتسجيلها لصالحهم، وفي سورية بدأت قوات النظام في استعادة القرى والمدن التي استولى عليها الجيش الحر المدعوم من إخوان الشياطين.
والاخوان الذين فشلوا في مؤامرتهم بالكويت وقعت شبكتهم الارهابية في قبضة الامارات وبالأمس أصدرت المحكمة الاتحادية العليا حكمها في قضية التنظيم السري لجماعة الاخوان المسلمين بالسحن 15 عاماً لـ 8 هاربين، والسجن 10 سنوات لـ 55 متهماً و7 سنوات
لـ 5 متهمين والبراءة لـ 25 متهماً آخرين، وجميعهم ينتمون لجمعية الاصلاح الإسلامية المحظورة المرتبطة بالاخوان المسلمين، وكانت القضية قد استأثرت باهتمام محلي واقليمي ودولي منذ الإعلان عن احالة المتهمين إلى القضاء بتهمة الاستيلاء على الحكم ومناهضة المبادئ الأساسية التي يقوم عليها والإضرار بالسلم الاجتماعي، اذ كشفت التحقيقات واعترافات المتهمين للنيابة العامة عن وجود مخططات تمس أمن الدولة، اضافة إلى ارتباط التنظيم وأعضائه بتنظيمات وأحزاب ومنظمات خارجية مشبوهة.
كما قررت المحكمة مصادرة 20٪ من رأسمال مدرسة السلام الإنكليزية في أبوظبي، ومبلغ مليون و100 ألف درهم من أموال شركة منازل للتشييد والعمران، وكذلك مصادرة مزرعة الختم شمال رقم 79 المسجلة باسم أحمد المهيري ومصادرة البناية السكنية التجارية رقم 1875 في منطقة مويلح في الشارقة قطعة رقم 804، ومبلغ مليون درهم من حساب المتهم أحمد الرستماني بجانب مصادرة الأجهزة والأدوات المستخدمة في الجريمة.
وقررت المحكمة أيضاً اغلاق مركز العقل الذكي ومركز الأسرة السعيدة ومركز منارات للاستشارات التربوية في امارة عجمان والمواقع الإلكترونية، وهي موقع الإمارات للدراسات والاعلام »ايماسك والمواطنون السبعة الالكترونية«، و»وطن يغرد خارج السرب« ودعوة الاصلاح الالكتروني وشبكة ينابيع التربوية الالكترونية.
المحكومون بـ 10 سنوات
سلطان القاسمي، راشد الشامسي، حسن الحمادي، علي الحمادي، راشد خلفان، طارق القاسم، عيسى السري، سالم الحلبان، علي الزعابي، علي الخاجة، أحمد القبيسي، أحمد الرستماني، احمد المهيري، اسماعيل الحوسني، عبدالرحيم البستكي، محمد العبدولي، ابراهيم المرزوقي، حسن الجابري، نجيب الميري، خالد النعيمي، عبدالسلام المرزوقي، محمد العبيدلي، هادي العويس، فؤاد الحمادي، محمد المنصوري، حسين الحمادي، احمد السويدي، علي الكندي، سيف العجلة، حمد رقيط، عبدالله الجابري، حسين الجابري، احمد المطري، محمد الركن، عبدالرحيم الزرعوني، جمعة الفلاسي، مصبح الرميثي، شاهين الحوسني، سيف الضنحاني، احمد الزعابي، خليفة هلال، خالد فضل، سالم الشحي، صالح الظفير، سالم ساحوه، خالد اليمامي، أحمد الطابور، سعيد الواحدي، علي عبدالله، عبدالعزيز المهيري، ابراهيم الياقوت، أحمد السويدي، طارق الهرمودي، عبدالرحمن الحديدي ومحمد المنصوري.
المحكومون بـ 7 سنوات
عمران علي، محمود الحوسني، عبدالله الهاجري، منصور الاحمدي وفهد الهاجري.
الهاربون
محمد الزعابي وعبدالرحمن بن صبيح وسعيد الطبيجي ومحمد النعيمي وأحمد الشيبة.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث