جريدة الشاهد اليومية

سموه بحث مع الرئيس ترامب إرساء دعائم السلم والأمن والاستقرار الدولي وردع تمويل الإرهاب وتجفيف منابعه

قمة الأمير وترامب: حل الأزمة الخليجية واليمنية والفلسطينية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_97_16777215_0___images_1-2018_1(122).pngأكد سمو امير البلاد الشيخ صباح الأحمد انه يتطلع لحل الأزمة الخليجية واليمنية والفلسطينية مشيراً سموه إلى انه بحث هذه القضايا مع الرئيس الاميركي دونالد ترامب وقال نشكر فخامة الرئيس على حفاوة الاستقبال حيث تأتي هذه الزيارة استمراراً للعلاقات العميقة والاسترااتيجية بين البلدين وما تشهده من تطور كبير وفي ظل حرصنا المشترك على توطيدها وتعزيزها واشيد بهذا الصدد بالتزام الولايات المتحدة الاميركية بامن واستقرار المنطقة والذي تجسد بقيادتها لتحالف دولي حرر بلادي..
وفي سياق حرصنا وسعينا لتوطيد علاقاتنا الثنائية سنركز على تعزيز التعاون في مجالات التجارة والاستثمار المتزايد, فضلا عن التعاون في المجال العسكري والطاقة والتعليم ويسرني أن أدعو الشركات الأميركية للمشاركة في مشاريع التنمية والبنية التحتية في الكويت وإلى الاستثمار فيها وفق القوانين والتسهيلات الجاذبة للاستثمار.
وقال: كما سنبحث سبل التعاون لحل الأزمة الخليجية ونتطلع بأمل بأن يتم التوصل إلى نهاية لهذه الأزمة ويتصادف اجتماعنا مع فخامة الرئيس مع استئناف المباحثات في جنيف بين طرفي النزاع في اليمن والتي يقودها المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لليمن والتي دعونا لها واحتضنتها الكويت مستهدفين وضع حد لهذا القتال المدمر وآثاره المزعزعة لأمننا واستقرارنا في المنطقة, إننا نتطلع والعالم بأسره أن تحقق مباحثات السلام هذه نتائجها المرجوة.
وواصل سموه: كما سنستعرض
ما حققناه من إنجازات في ظل شراكتنا الصلبة ضمن التحالف الدولي لمكافحة الإرهاب والقضايا ذات الاهتمام المشترك، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية وتطوراتها وآخر المستجدات السياسية على الساحتين الدولية والإقليمية ولا بد لي أن أشيد بالدور الإيجابي والجهود الكبيرة والمقدرة التي تقوم بها الولايات المتحدة الأميركية لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم.
من جانبه أشاد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالعلاقات الثنائية مع الكويت واصفا سمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد بانه صديق خاص له.
قائلاً: «لدي علاقة شخصية رائعة مع سموه»
واوضح  أن الكويت مكان عرفته منذ فترة طويلة ولدى العديد من الاصدقاء الذين يعيشون في الكويت وواشنطن ونيويورك انهم شعب جيد للغاية علاقتنا الثنائية قوية للغاية.
وشدد ترامب في تصريحات للصحافيين على اهمية العلاقات مع الكويت موضحا ان البلدين يتعاونان على نطاق واسع في مجال التجارة بالاضافة إلى الاستثمار.
كما لفت الرئيس الاميركي الى ان التعاون في غاية الاهمية ايضا في مجال الارهاب ومكافحته فالكويت شريك عظيم, مؤكداً ان الكويت قامت باستثمارات ضخمة في الولايات المتحدة .
وكان سمو الأمير قام بزيارته إلى الرئيس دونالد ترامب وفي معيته نائب رئيس الحرس الوطني الشيخ مشعل الأحمد والوفد الرسمي المرافق لسموه وذلك في البيت الأبيض.
ص2 و 3 و 4

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث