جريدة الشاهد اليومية

«الاستئناف» برأت مفتشة أمن في المطار من تهمة الاختلاس

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_99_16777215_0___images_1-2018_K1(87).pngقضت محكمة الاستئناف ببراءة مفتشة أمن في مطار الكويت من تهمة اختلاس حقيبة وما بداخلها من منقولات ومبالغ.
وكانت محكمة أول درجة قد قضت بحبس المتهمة خمس سنوات، وتتلخص الواقعة في أن المدعى عليها، وهي تشغل وظيفة مفتشة أمن في مطار الكويت الدولي، قامت بإختلاس حقيبة المدعي أثناء مغادرته مطار الكويت حين مروره بالجهاز الأمني الإلكتروني بتفتيش الأمتعة، حيث وضع حقيبته الخاصة وتحتوي على مبالغ مادية واغراض ثمينة، وقد نسي حقيبته سهواً وتوجه إلى بوابة الطائرة، وحين إدراكه أن الحقيبة ليست بحوزته، عاد إلى نقطة التفتيش، وبمواجهة المدعى عليها، أنكرت الواقعة.
وحضر عن المدعى عليها امام محكمة الإستئناف المحامي محمد عايد الصليلي، حيث إستند في مرافعته إلى إنتفاء الفعل المادي للجريمة المسندة إليها، وحيث ان الفعل المادي للجريمة وهو فعل اختلاس الحقيبة وما بداخلها قد انتفى من الأوراق، إذ خلت من دليل واحد يقيني على توافر فعل الاختلاس.
ودفع الصليلي ببطلان تحريات المباحث التي جاءت مستوحاة من أقوال الشاهد الرئيسي بالقضية التي لم تجزم بأن المتهمة قامت باختلاس الشنطة وما بها من أغراض ودفع بعدم معقولية الواقعة.
ويستحيل مغامرة المتهمة القيام بالسرقة الذي من شأنه أن يعرضها للعزل من الوظيفة والحكم عليها بالعقاب.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث